RoOsnAm & JATAL

صرقعة X صرقعة
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
أحـزاانــ
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 134
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

مُساهمةموضوع: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأحد أكتوبر 14, 2007 7:28 pm

السلام عليكم شباب وبنات هذي القصة رووووووووووووووووعة ترى اذا ماشفت تفاعل ما حكملها ترى هذي القصة منقولة أتمنى من أي شخص حب ينقل القصة يكتب بالخط الكبير.. بقلم .. ســــــراب العينMTS بالمقدمة.. مو منقول وبس.. وأن شاء الله تنال الإعجاب..



خذني على قد عقلي




(( الجزء الأول ))


كل ما كنت أحس في الضيق ولا أن الدنيا ما تسع صدري المهموم أروح وآخذ معي هالعود للبحر وأدندن على كيفي أشتكي ولا حتى أرقص أنا حر ماعندي حد..
المكان مكاني والأرض لي وبروحي ولا حد موجود فيها.. كأنها أرض من أراضي الخيال أرض طيبة وزينة وخضرة وجوها بارد برودة تنعشك وتحسسك أنك عايش..أما القمر هو الشاعر اللي يرادد كل قصيدة ومنوال والليل بمثابة الحاف اللي يغطيك..والنجوم أشبه بعيون تراقبك بكل حركة تسويها..
ورمالها كانت أحلى لحظاتي.. يوم أجلس أدق العود وأخلي الرمال الباردة تسير بين أصابع اريولي كأنها تدور على الدفئ ..

في يوم من الأيام صار معاي موقف في الدوام خلا الدنيا تضيق بعيوني.. حسيت أني شوي وبستخف..

كانت الأيام تمر علي أشبه بالأيام اللي يعدها الجندي علشان يرجع من الحرب..

ولما انتهيت من شغلي مريت على البيت وخذت العود وقلت لأهلي أني بسهر برع البيت اليوم..

المهم وأنا متجه بالسيارة.. إلا أسمع صوت الجوال يدق.. وحطيت ايدي في مخباي وظهرته.. ورحت أشوف منو المتصل..

لقيته صديقي غازي..

رديت عليه..
ألو...

مرااااحب بو الشباب..

مرحبتين يالغالي هلا بو نورة هلا بغازي والله.. وش الحال..؟!!

والله بخير.. بس وش بلاك يا شيخ .. منقلب حالك هاليومين ومنت عاجبني.. وش عندك..؟!!

وش أقولك يا صاحبي.. الضيق كسر اضلوعي تكسير..لو تريد الصدق يا غازي.. مليت وأنا تعبان بالحيل..

خير أن شاء الله علمني وأنا اخوك..؟!! يمكن بديني ما يسرك..؟!!

والله مدري يا خويي..بس الحال ماعدت أطيقه .. ولا كلمة أقولها إلا ألاقيها انتشرت بين الموظفين .. لا وياليت لاهنا وبس..

حتى الكلام اللي يالس أقوله عن هالمدير الأثول وصله .. ومن منو..؟!! معرف..؟!!
تبا الصدق ياخي في شي مو طبيعي بالمرة جالس يصير معي .. حشى ولا كلمة إلا انتشرت..؟!! قسم بالله ولا كأني جالس في وكالة سي أن أن..

ههههههههه والله ضحكتني ياشيخ..
وكالة سي أن أن مرة وحدة..؟!! جيب غيرها ياخي..

لك حق تضحك .. يا غازي.. ترى اللي إيده بالماي غير عـــ...

أدري أدري عن اللي إيديه وش ذا يقولوا عنه ..؟!! أعرفه بس ماعندك لي أختيارات...؟!!

والله ماعندك سالفة يابوك .. بصك عنك أحسن.. مالي خلقك.. مع السلامة..

أسمعني ..؟!! لا تسكر يابن فاطمة.. أستنى واسمع اللي بقوله..

قلتلك أقلب ويهك ياغازي.. ما عندك سالفة أعرفك أنك ماسخ..

ماسخ.. ولا مالح..؟!! هههههه

أقول.. أسكر بويهك أحسن لي..

لا.. قلـــ

فريت الجوال للكرسي اللي حذاي وبعصبية..

أقابل هاطريق ولا أسمع حسك يالغبي.... رحت أكمل طريقي إلين ما وصلت للبحر كان الوقت بدأ يهدأ والشمس بدت تغيب..

وبدأ الليل ومع أول خيط بعثره في السما..خرجت وتمشيت بالرمال وأنا فاضخ هالنعول والقترة والقحفية ..

وتمشيت وتمشيت رايح جاي ... وجاي رايح.. يعني على هالحالة..
إلين ما شفت الليل قد بدا سمرته وياي.. طلعت الفانوس والعود من السيارة.. وتوجهت ناحية البحر لقيت القمر والنجوم تعكس ضوها على سطحه لدرجة أني صرت نادراً ماشغل هالفانوس..

وخطيت كم خطوة إلين ما صارت المسافة بيني وبين البحر عشر خطوات..
تقريباً..

ويلست وبديت أقول موال.. وبعدها دقيت بالعود..

ومن أغنية لأغنية ومن منوال لمنوال.. كان فيني طبع وأنا أغني يا أني أغمض عيوني فترة وبعدها أفتح ولا طالع للسما وأوجه كلامي للقمر وكأني أترياه يرد علي...

والوقت كان مثل الحفرة اللي ما تشبع ياخذ وياخذ ولا يكتفي.. وكل مرة والليل يتوهني بحلاه..


وأنا بمنتصف الليل.. وقفت عن دق العود.. وأخذت أتنفس من أعماق قلبي.. أبي أطلع القهر اللي يحرق صدري..


وتحركت بعيوني وأنا أتأمل.. إلا أشوف.. شخص مب بعيد يالس عند البحر..

أشططيت غضب ما كان ناقصني إلا حد يشاركني مملكتي..!!

قلت ما عليه ..أنا راويه.. طبعاً ماكنت أقدر أسوي شي في البداية قلت خلاص مو مشكلة.. يمكن هذي أول مرة وآخر مرة..يقتحم مكاني الخاص..

وتحملت وتميت يالس أراقبه بس بطريقة غير ملحوظة وتعكر مزاجي زووود عن قبل..

فوقفت على حيلي ولميت قشي ورحت للسيارة علشان أرجع البيت.. وتميت يالس في السيارة فترة.. أراقب وأراقب..هالشي..

بس ما أشوف هالآدمي يتحرك..؟!! كأنه خشبة ثابته..


ما عليه بتركلك هاليوم على مزاجي وبطوف.. لكن لو شفتك مرة ثانية شوف شو بيصير فيك..؟!!

رجعت البيت ودخلت الغرفة وطلعت لي ملابس النوم ورحت أتسبح ويوم خلصت قلت بروح أنام.. لأن هذا آخر شي ينصدر من شخص كان طول اليوم هايت...

لكن أنا كنت عكس.. أول ما حطيت راسي فكري.. راح عند هالشخص اللي خرب علي صفوي وعكر نهاية يوم كان طين.. بالنسبة لي..

وإلا شوي.. أنا على بالي شوي.. ما أسمع إلا طرق باب غرفتي وإلا أمي تدش..

يا محمد..قم.. صلاة الفير ياولدي.. قم علشان تسير المسيد..

أنزين أمي.. أنا ناش أصلاً اللحين بسير..

ومثل العادة صدقتني أمي أني بروح المسيد... لكن أنا صليت في غرفتي.. بدال ماسير وأتعب أكوه غرفتي عندي.. ومالي مزاج.. أسير مكان..

وساعة تجر ساعة...
إلين ما صارت الساعة ثمان.. سرت وتلبست وحبيت راس أمي وتريقت وتوجهت للدوام مباشرة..

في المكتب.. لقيت خويي غازي.. أوه يا رب ما كان ناقصني على تعب أمس إلا صباح أقابل فيه ويه غازي.. شو هالدنيا.. اللي تعاقبني.. بس ماعليه.. أتحمل..

توجهت لمكتبي وسحبت الكرسي وجلست وعطيته ظهري وقابلت الكمبيوتر..

تكلم غازي..
بكون أحسن منك.. وعليكم السلام..

أما عني.. ولا تكلمت حتى حرف..

وشوي وجه غازي كلامه لي.. أنزين ماقلت يالطفس.. وش له سكرت التيلفون بويهي أنا رفيجك رفيج العمر عشرت 15 سنة تسوي فيني جذيه..؟!!
ماعليه..


ماهان علي أني أزعله بس هو اللي عصبي.. بس هم بعد خلك بغيضك يا غازي أعرفك بتموت لو ماكلمتك..

محمد..ماتسمع يالأثول..أنا يالس أكلمك..؟!!

طنشته.. والله لا أخليك تتحرقص بمكانك ماكون محمد..

إلا وشوي أسمع غازي يقول.. والله بقوم من مكاني.. وأنت تعرف شو بسوي.. لو قمت؟!!

طنشت.. وسويت حركة بإيدي ..هش هش..

عصب وقام وأول ما توجه لمكتبي لف كرسيي صوبه..علشان أشوفه..

ويوم طالعت ويهه وهو أونه عاد..معصب..قال :

محمد أنا يالس أكلمك.. ليش أنت تعاملني بهالأسلوب..؟!!

تحركت بكرسيي وقلت : أنت ياغازي ما تقدر اللي أنا فيه ..؟!!

طالعني وضحك.. ليش قالولك كيال..؟!

شفت..هاه.. بديت تتمصخر مثل عادتك وبلا ما تسويلي حشيمة.. كأني ريال..

محمد والله إذ أنت شاك بعمرك ريال ولا لأ.. هذي مشكلتك..؟!!

لا أكلمك ولا تكلمني.. يا غازي..

خلاص خلاص.. توبة توبة.. وسحب كرسيه ويلس احذاي ..

أنزين محمد.. وين رحت البارح..؟!!

وأول ماقال هالكلمة..أووووه.. والله ذكرتني.. بالمجهول اللي أقتحم أمسيتي الخاصة.. ياليتك تسكت شوي أريد أفكر فيه.. بس لو تكلمت وقلتله اسكت أعرفه بياكلني بقشوري.. يا حبه للسوالف..

محمد وين سرحت..؟!!

لا لا ولاشي عندك.. انزين وش كنت تقول يا غازي..؟!!


البارح.. أكلمك عن البارح وين كنت..؟!!

رحت أحوط بالسيارة.. لأني متضايق.....

صح والله!! غازي..؟!!

منو تتوقعه اللي يخبر المدير والي خلاه يكرهني واللي ينشر أخباري عند الموظفين..؟!!

باخبرك يا محمد شي ولا تعصب..
ابصراحة.. أنا شفت سالم عند المدير وأكيد هو اللي يتكلم عنك..

سالم.. ما غيره..؟!!

هيه يا محمد.. تراك غشيم.. هو يسوي هالسوالف علشان يرتفع منصبه وعلى حساب منو...؟!! حسابك يا خوي..


كنت أحاول أتمالك أعصابي لكن ماقدرت.. والله لراويه.. رحت لمكتب سالم وسويت فضيحة لا صارت ولا أستوت...

أقتحمت مكتب سالم وبعصبية.. وفريت القلم اللي كان بيدي بويهه..

أسمعني يا سالم..أسمع.. زين..

شو فيك يا خوي..؟!!

لا تقول أخوي على لسانك.. سمعت ولا لأ..؟!!
أنت وش تريد مني.. يا ناكر الجميل..؟!!

محمد صون لسانك ترانا في الشغل مو البيت..؟!!

أعرف يا بن أمي وبوي.. أعرف..

لكن أسمع..

ترى مثل ما تحب تفضحني عند المدير والموظفين.. أظن أن من حقي أني أفضحك يالخسيس..؟!!

من قالك هالكلام يا خوي..؟!! أنا مستحيل أسوي هالسويا يالغالي.. أنت تعرفني زين يا محمد..

بس..بس.. لا تسوي فيها متدين.. وكم مرة قلتك بلا خوي ولا زفت ولو سمعت مرة ثانية شي انتشر عني .. والله والله ماتلوم إلا نفسك.. يا.. سالم.. سمعت..ما تلوم إلا نفسك..

ماتلووووووم إلا نفسك..

وطالعته من فوق لتحت.. بنظرة احتقار..ورحت..

وتوجهت لمكتبي.. بعد ماتركت أخوي سالم منصدم مني.. بس المهم حسيت أن النار اللي في صدري شوي هدت... لحقني غازي..للمكتب..

أحسن يستاهل الخسيس.. ياخي أتمنى أنه..يفارقنا بلا عودة..

الله يسمع منك يا غازي..


معرف كيف تتحمل غلاسته يا شيخ..!!!

ماعليه حذرته وأن شاء الله يفهما عاد.. ياخي لو وقفت عند المدير بقول ممكن.. لكن حتى عن المكافئة اللي نزلها لي المدير بدون علم الموظفين.. هذي بكوم.. يالله عالحقد..


قلتلك أخوك يحب نفسه.. بس ما صدقتني..

ماعليه يا غازي خلنا نخلص هاليوم .. على خير.. لو بقى خير أصلاً..


ساعات وساعات إلا انتهى موعد الشغل وكل منا توجهه لبيته..

أول ما وصلت البيت.. سلمت على أمي وأبوي وأخواني وأخواتي.. ودشيت الغرفة توضيت وصليت ورحت آكل كم لقمة علشان تصلب طولي.. وبعدها رجعت للغرفة علشان آخذ قيلولة..
سمعت أحد يدق عالباب..

منو ..؟!

أنا سالم.. ممكن أدش يا محمد..؟!!

لأ..

بس شوي ما بطول عليك..

قلت لأ.. ماتفهم..؟!!

صدقني ما باخذ من وقت كثير.. أرجوك علشاني..

توجهت للباب وفتحته.. فتحة بسيطة وطليت منها براسي بس..

هاه.. شو ..؟!!

ممكن أدش..؟!!

ليش ناوي تبيت عندي..؟!!

لا.. يا خوي بس..أبكلمك بموضوع وما ريد حد يسمعه من الأهل..

أشوف ظهرلك راس بعد.. ياي تبا تتكلم عن فضيحتك..؟!!

محمد لو سمحت ممكن أدش..؟!! الله يخليك خليني أدش وبعدها.. أنت حر..

سكت شوي وبعدها طلعت راسي وفتحت الباب أكثر.. دش سالم الغرفة.. وصك الباب من وراه بالمفتاح..

وقال بصوت متروس من الغضب.. والحره..

وأشرلي بالسبابة..

أنا ما ريد أتكلم معاك عن الحركة السخيفة اللي صارت اليوم.. لكن اللي أريد أقوله الشخص اللي خبرك هالكلام اللي قلته على مسمع الموظفين هو شخص سافل..

هجمت عليه ومسكته من حلجه.. أسمعني زين يالكلب.. ترى السافل أنت.. يالخسيس..مو اللي ياي يفضحك عندي.. ولا اللي زعلك انه سوى نفس حركتك بالدس..

انصدم مني سالم لأنها أول مرة يشوفني على هالحالة ولأول مرة كمان.. أمد إيدي على اخوي اللي يكبرني.. وأكلمه بطريقة عيال الشوارع..

طالعني.. بنظرة كلها متفاجئة.. وكأنه يسحب الكلمة..

أنا....أنا.. كلب يا محمد..؟!!

نعم.. وخسيس.. ويارب تموت وتفارقني.. ياخي غثيتني وياك.. تعبت معاك حييل .. انسى أن عندك أخ.. وخليني أعيش حياتي.. بسك عااااد..

خرجت دمعة من عين أخوي وهو يقول.. ماعليه.. الله يسامحك.. أنا آسف لأني طولت عليك بس ممكن تهد ايدك وتترك حلجي....!!

هديت حلجه وأنا كنت أتمنى أني أقتله.... وقلت بصوت ساخر..

زين والله لو بتفارقني اللحين..وللأبد..

خرج أخوي وهو منصدم بالحركة اللي أنا بنفسي معرف كيف سويتها..

ولما توجه للباب.. طالعني وقال : تعرف يا محمد مردك تعرف منو منا الخسيس..أنا... ولا غازي...؟!!
وعقبها خرج.. وعطاني ظهره.. وراح.. بخيبة أمل..


**********************************************


(( الجزء الثاني ))


(( صدمة تهز العايلة ))


مرت الأيام.. وأنا اتجنب أي اشتباك في الكلام سواء في البيت ولا الشغل.. مع أخوي سالم

لكن بعد فترة مو طويلة على آخر مرة تضاربت ويا أخوي سالم..

سمعت كلام انتشر عني في أنحاء الدايرة.. أني طولت إيدي على اخوي وأنه مارد علي... يعني السالفة بالتمام.. بكل تفاصيلها

شليت حالي لمكتب سالم.. بعصبية.. ورفست الكرسي اللي جدامه بريولي..

وصرخت بويهه وقلت..

يا زفت.. ماحذرتك قبل ولا لأ..؟!!

سرع سالم وصك باب المكتب وهو يقول.. دخيلك يا خوي أسكت والله يكفينا فضايح...

شو تقصد يالواطي.. أنا الفضيحة.. بس اسمع عاد لا أنا خايفٍ منك ولا من أخوتك هذي... والله يابن أمي وأبوي لخليك تندم.. والله..

خرجت من مكتبه وأنا براسي الشر.. وانتظرت الدوام يخلص ويوم الكل توجهوا لبيوتهم.. أترييت أخوي سالم..


الله يلعنك يا شيطان .. ياليتني مت قبل هاليوم..
انتظرته ويوم شفته خرج من الدايرة ركب سيارته وتحرك.. وأنا بدوري لحقته.. بسيارتي..

توقف عند البقالة علشان يتشرى لأخواني الصغار حلويات وألعاب كالمعتاد..

ويوم خرج.. من البقالة.. كنت أنا صاف السيارة من نفس الشارع العام لكن بجهة ثانية.. لمحني سالم... بدال مايركب سيارته..

قطع الشارع مشي وأقترب وأول ما وصل.. ركب احذاي.. وقال وهو مبتسم وكأن ولا شي صار..


أنت هنا ياخوي..؟!! خذ هالعصير ترى الجو حار وأنا خوك..!!

صرخت بويهه .. وقلت وأنا أدزه.. أخرج يالكلب من سيارتي نجستها ..أخرج.. يالله..

تغير لون ويهه وخرج وقبل ما يخرج.. قال جملة مستحيل أنساها.. يا خوي أنا أحبك أنت سند اظهري ولو شو ما قلت أو سويت .. بتبقى أخوي..

وبعدها خرج.. وهو يقطع الطريق..
طلعت العفاريت بويهي وقلت بصوت عالي وأنا أحرك سيارتي.. موووت يا سالم موووت..

وتوجهت كالصاروخ صوبه وأول شي شفته كانت عيونه وهي تبكي..


دش سيارتي يضحك كذب وخرج يبكي أنا اللي بكيته..


وصدمته بسيارتي وشفته وهو ينزف, شفت الألعاب تطيح وشفت الحلويات متبعثرة بالشارع..

ولما نزلت من سيارتي.. شفته ينزف.. ويتشهد كأنه يالس اللحين يشوف عزرائيل.. بدال مسعفه..تركته ورحت..

الله يلعنك يا شيطان وين ماكنت.. عميتني عن أخوي..


ولما رجعت البيت دشيت غرفتي بسرعة..لكن حسيت بطعنة بقلبي كأن ربي يقولي.. أنت انسان وحس بغريزة الأخوة.. ماقدرت.. أيلس لو حتى ثانية وحده..

خرجت بسرعة من غرفتي وتحركت بسيارتي للمكان اللي فيه أخوي..

لكن كانت المفاجئة.. اللي اصعقتني..

أن أخوي....!!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحـزاانــ
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 134
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأحد أكتوبر 14, 2007 7:30 pm

السلام عليكم
انشاءالله البارت الثاني راح يكون قريب
تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
][RoOsnAm][
][المًُدٍيٍٍٍُرٌُ العًُامًٍٍُْـ][
][المًُدٍيٍٍٍُرٌُ العًُامًٍٍُْـ][
avatar

عدد الرسائل : 189
العمر : 28
المزاج : مسطوووووول
تاريخ التسجيل : 04/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الإثنين أكتوبر 15, 2007 1:29 am

مشكووووووووووووووووووووورة خيتو
انشا الله تكون الكمالة حلوة
تقبلي مرووووري

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jatal.yoo7.com
<<a7laami>>
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 47
العمر : 32
المزاج : آئزئز آزوزة
تاريخ التسجيل : 05/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأربعاء أكتوبر 17, 2007 12:37 am

يسلموووووووووووووو ياعثل ع النقل الروووووعة..

امتعتينا ربي يسلم هالايدين..


انتظر الباقي على احر من الجمر لا تبطين..


تحيتي..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
شووووقه
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 176
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 11/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الجمعة أكتوبر 19, 2007 10:13 am

يسلموووووووووووووووووو حبيبتي
على القصه المشوقه وانشاء الله تأتي لنا بالمزيد المشوق
وقصتك اخدة عقلي 00000000وربي يساعدك وتمتعينا Arrow Suspect
وترا نستنا وارجوا الاسراع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!! Arrow Arrow
تحيـــــــــــــــــــــاااااتي king lol!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحـزاانــ
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 134
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأحد أكتوبر 21, 2007 4:29 am

يسلمو على المرور
يلا هذي التكمله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحـزاانــ
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 134
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأحد أكتوبر 21, 2007 4:37 am

مو موجود.. دورت عليه ودورت عليه.. كل شي بمكانه.. إلا أخوي.. قضيت نص اليوم وأنا أدور.. من مستشفى لمستشفى.. مثل المينون..

وأخيراً لقيته في أحد المستشفيات..
ورحت أركض وأدور عليه.. وأسأل عن الدكتور اللي يشرف على أخوي..

فدلتني ممرضة على الدكتور.. وأشرت عليه وقالت..

شفت الدكتور اللي شعره أشقر وماسك كوب بيده.. ؟!! هذاك اهو اللي يشرف على حالة أخوك..

رحت أركض ومسكت أيده.. بقوة.. وقلتله : دخيلك وين أخوي وينه..؟!!

طالعني وهو مستغرب : منو أخوك يابن الناس..؟!!

سالم اللي تعرض....

قاطعني..
أيوه .. أخيراً لقينا حد من أهله... ؟!!

كلمته مثل المينون..أنا أخوه محمد.. لا تطولها يا شيخ.. وينه سالم ..؟!!

أخوي.. وينه..؟!! كيف حاله..؟!!

تلفت الدكتور شوي.. واتلعثم..بعدها قال : ابصراحة معرف وش أقولك يا أخ محمد

لكن الضربة كانت وااايد خطيرة والحمدلله أن ربي أرسله حد يسعفه في الوقت المناسب لأنه لو تأخر كان من عداد الأموات..

أما اللحين بننتظر تمر 48 ساعة إذا قام ساعتها بيكون تجاوز الخطر..
أما لو أخوك ما قام بيدخل في غيبوبة مقدر أحدد مداها

والعلم عند الله لأن الضربة مثل ماقلتك مو سهلة.. سببت نزيف بالدماغ.. مع بعض الكسور..
النزيف ووقفناه.. لكن الباقي على الله ياخوي.. شد حيلك.. وشوف ذاك الريال الشايب اللي هناك.. هو من أسعف أخوك.. حب يطمن عليه...

أما اللحين برخصتك..

كنت مثل اللي يحاول يكذب الخبر.. توجهت لعند الريال اللي ساعد أخوي.. بدون شعور ويلست احذاه..


وأول ماشاف تعابير ويهي.. قال: أكيد أنت أخوه صح..؟!! سبحان الله فولة ومنقسمة نصفين..

وأول ما سمعته يقول فولة ومنقسمة نصفين تذكرت طفولتي وياه وأننا ما كنا نفترق لو ثواني.. أما اللحين صرت أكرهه لدرجة أني صدمته بسيارتي تمنيته يموت..

بكيت لدرجة.. أن العم حاول.. يهديني..

فقالي كلمة بدال ما تهديني خلتني يغمى علي..

أحمدالله يابني أن أخوك حي.. ترى ابن الحرام صدمه وراح.. ولولا مشيئة الله ماكنت مريت وساعدة أخوك..

حسيت بشي غريب يجري بدمي.. وقلت في نفسي..
أنا ياعم..تسمعني..؟!! أنا المجرم..أنا اللي ذبحت أخوي.. أنا..

ماحسيت إلا الأرض تحظني..

وأول ما فتحت عيوني لقيت نفسي في غرفة في المستشفى... ومعاي هالعيوز..

طالعني وقال : حمد لله على سلامتك.. خوفتني عليك..؟!!

وين أنا..؟!!

أنت في المستشفى بس ياك.. هبوط في الضغط والحمدلله اللحين بتكون صحتك مثل الحصان..يا ولدي..

أخوي وينه ياعم.. أريد أشوفه..؟!!

في غرفته بعده على حالته.. بس ارتاح شوي وبنسير أنا وأنت..عقبها..

قمت وشديت حالي وقلت : ما ريد أرتاح.. أبي أخوي..

يا عدالي وساندني.. هالعيوز..

وتوجهت أنا وياه لغرفة أخوي.. يلس شوي هالشايب عقبها أستأذن وراح مأكد أنه بكرة بيطوف يطمن عليه..

واستويت لوحدي وياه.. مسكت إيده وأنا أرتجف وتميت أبوسها وأدعي أنه يعيش.. وقريت عليه القرآن..

وبعدها..

اتصلت على أهلي.. وقلت لهم أن سالم.. استواله حادث..

بس ماتجرأة علشان أقول...وأنا اللي دعمته...

أتـيــمعوا الأهل.. ويلست أمي تقرأ القرآن فوق راسه وتدعي..

وأبوي رايح جاي في الممر...ويطالع بساعته بين كل ثانية وثانية..

أما أنا كنت عند زاوية الغرفة.. انتظر..

مرت الـــ 47 ساعة..

مابقت غير ساعة يا سالم.. نش علشاني.. رفجت عرب..

وطالعت ساعتي وكنت أراقب بهاساعة اللي بتمر ومعاها نبض كل العايلة ترافقها..


اللحين... الــــ 48 صارت كاملة.. ركضت مبتعد عن الزاويا وأمي وقفت وهي ماسكه بإيده وأبوي يا وهو يسحب ريوله سحب..


وكلنا واقفين نطالع في عيونه..
يالله افتح.. عيونك...
سالم تسمعنا..؟!!
أنا أخوك.. يا خوي.. أنا محمد..

تمر الدقايق.. وتمر الساعة وسالم مافتح عينه.. وصل الطبيب عندنا.. وفحص سالم.. وطالعنا.. بعدها قال:
حالته بدت تتأزم..
أخلوا الغرفة لو سمحتوا..

أنا أخوه يا دكتور..

حتى أنت.... بدأ يصرخ وينادي على الممرضات وتحولت غرفة سالم مجمع أطباء.. من النافذة الصغيرة كنت أراقب... وأحاول أفهم.. لكن ما فهمت اللي يستوي..

وشوي.. خرج الدكتور.. من عنده.. ويهز راسه..

وصرخت فيه ومسكت قميصه وأنا بحالة يرثى لها أشبه بنهيار .. حاد..
شو يادكتور.. أخوي..؟!!

طالعني وهو كان يشفق على حالتي وحط إيده على اكتوفي.. وقال بعد تردد...

دخل في غيبوبة ومقدر أحدد إذا بتكون ليوم ولا يومين ولا لسنة..ولا............

سمعت صرخة من وراي..

إلا أشوفها.. الوالدة.. تطيح..

تراها يوم سمعت هالخبر.. جتها نوبة قلبية... أما الوالد.. الضغط أرتفع عنده..

أمر الدكتور بادخال كل واحد منهم في غرفة خاصة أمي في قسم النساء وأبوي في قسم الرياييل..

وصاروا والديني مرقدين في المستشفى إضافة لسالم..


نقلوا.. أخوي سالم من غرفة العناية المركزة.. بعد أسبوع لغرفة المراقبة..

أما أمي وأبوي الحمدلله قضوا يومين وبس.. وعقبها ردوا البيت..

بقينا على هالحال... نروح ونيجي عند سالم في المستشفى...

*************************************************


(( الجزء الثالث ))


(( انهيار ))



طلبت من الدوام إجازة.. بسبب الظروف اللي أمر فيها...

واتجهت مباشرة بعد خروجي من عند المدير لمكاني المفضل.. لكن هالمرة مو علشان أدندن بالعود....

لا.. علشان أبكي وأصيح.. مثل الطفل..

ولما وصلت... نزلت وبقيت يالس إلين الليل.. وماهي إلا ساعات إلا أشوف الشخص نفسه اللي زمان شفته موجود.. هناك..في نفس المكان..

تجاهلت وجوده.. وبقيت منزوي على حالي أبكي وأبكي.. وأردد أنا ذبحته أنا السبب..وشوي إلا أشوف هالشخص يطالعني من بعيد..

كأنه يقول...
سكنهم مساكنهم.. شو بلاه يهذي ..

سكت وحاولت استجمع قواي.. وأنا أقول في قلبي.. حتى يوم جيت أبكي لقيتك عندي..؟!!

قمت من مكاني وقلت بسير عنده وبقوله لو سمحت روح لأني متضايق
وماريدك في هالمكان..

وأول ما بديت اتجه صوبه.. العزيمة اللي ييت فيها مو نفس العزيمة اللي تراودني اللحين..


ملامح الشخص من بعيد مو واضحة.. ولو بروح عنده.. يمكن يكون انسان راعي مشاكل وأنا اللي فيني كافيني أحسن أرجع من وين ماييت..


وألتفت ومشيت إلين ما وصلت السيارة وركبت ورحت المستشفى علشان أتطمن على أخوي..

والمفاجئة اللي خلتني أستخف..
دشيت الغرفة..مالقيت أخوي سالم..

وين أخوي..؟!!

حد يرد علي.. وين أخوي..؟!!

صرخاتي هزت زوايا المستشفى والمرضى خرجوا من غرفهم متجهين لناحية الصوت اللي يصارخ.. وهذا الصوت كان صوتي..

كنت في حالة هيجان أصرخ ونازع.. وشوي إلا أسمع صوت رقيق من وراي.. ولما تلفت للصوت.. لقيتها ممرضة.. تقول :

لو سمحت يا أخ .. ممنوع الزيارة في هالوأت لو بدك تشوف خيك تعال في وأت الزيارة .. ومين اللي سمحلك تطلع لاهون....؟!!

رديت عليها وأنا كنت ناوي آكلها لو قالت حرف ثاني..

بلا لاهون ولا زفت.. أخوي.. وينه لا أقلب المستشفى فوق رؤسكم..

وأول ما شفت الدكتور.. طالعني من بعيد ووقف في مكانه.. اهنيه حسيت أن الموضوع فيه شي..

طالعته شوي.. وأوجه بعيوني للموجودين.. وشوي للممرضة.. وقلت بصرخة تهز المستشفى..

لالالالالا... مستحيل.. لا تقولوا أنه مات..؟!! وأخذت أرمي كل شي أشوفه على طاولة الرسبشن..

وبعدها معرف شو اللي استوالي.. بس اللي أذكره أن الدنيا كانت تدور فيني


وماحسيت بنفسي إلا والدكتور يقول: هاه كيفك اللحين..؟!!

طالعته وأنا ميت من الصياح.. والتنهيدات قطعت صدري.. وخلتني أتحول من ريال شديد القوة لياهل.. يبي حد يواسيه.. وقلت.. وأنا أحاول أرفع ايدي علشان أمسح ادموعي :

أخوي.. ليش ماخليتوني أشوفه قبل ماتنزلوه للثلاجة..؟!!
أنا اللي ذبحته... أنا...


قاطعني الدكتور وهو يحاول يهديني.. وقال :


هدي أعصابك..أخوك بخير.. لكن نقلناه لغرفة أوسع بناء على طلب الوالد لأن أمك تريد تبيت عنده.. وعلشان ترتاح بسمحلك تشوفه اللحين على الرغم أن الوقت ممنوع فيه الزيارة... لكن لنظر لحالتك..فأنا بساعدك..

ارتاح قلبي.. ومسحت دموعي رغم أن عيوني كانت حمرة وواضح علي أني انفجرت مو بس بكيت.. وانهرت..

وصلني الدكتور للغرفة اللي انتقل لها سالم..

سالم.. فديتك يا سالم يا عساني مت قبل مذبحك..

دشيت الغرفة...
لقيت الوالدة نايمة.. توجهت وأنا أسحب اريولي سحب.. وتقدمت لناحية الشبرية اللي مدد عليها أخوي.. ويلست احذاه ومسكت إيده وأنا ابكي..

التنهيدات حرقت صدري من حرارتها.. وتميت أقول :

سالم...سامحني يا خوي.. سامحني لأني قتلتك.. أنا مجرم يا حبيبي...
نش.. وخذ مني القصاص.. بس لا تموت..

حطيت راسي على ايده وأنا أبكي.. صوت..

أسمع صوت..

منو...؟!! معقول ... صوت سالم..ولا.....؟!!!!



*******************************************


يتبع
vvvvvvv
vvvvvv
vvvvv
vvvv
vvv
vv
v
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحـزاانــ
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 134
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأحد أكتوبر 21, 2007 4:41 am

رفعت راسي إلا هو صوت أمي وهي تهمس.. وطالعتني وقالت:

شو بلاك يالغالي...؟!! ما يسد أخوك..؟!! لا تسوي بعمرك جذيه....؟!!

طالعتها وماقدرت أحبس ادموعي.. وقلت :

لكن يا يمه..؟!! قلبي يعورني..

سلامت قلبك ياقلب أمك.. تعال.. وحط راسك على صدري ونام..

قمت من الكرسي وتوجهت لصوب أمي.. وهي كانت فارشة لها فراش عالأرض... حطيت راسي على فخذها.. وهي بدأت تمسح على راسي وتقرأ القرآن.. إلين مانمت..


في صباح اليوم الثاني..
نشيت على صوت الزقاريد.. سالم نش يا محمد.. هذا كان أول صوت أسمعه.. كان صوت الوالدة..

أخوك حي رد..للحياة.. يا محمد ..

من كثر الصدمة.. حسيت أن ريولي ياهن شلل...عجزت اتحرك..

ويالله يالله إلين مااقتربت منه وأنا أحبي على ركبي لأن ريولي مارامت أنها تشيلني..

طالعني سالم وهو يبتسم وحط ايده على راسي وقال: شو بلاك يا شيخ..؟!!
وش له يالس تصيح..؟!! أنا بخير.. ومافيني إلا العافية..

كان سالم يجر صوته كأنه من بير ...

عجزت أقول أي شيء..إلا.. سامحني وأنا أخوك..

طالعني وعقبها وجهه كلامه لأمي وأبوي.. وقال..
أطلب منكم طلب..؟!!

أبوي طالع عليه..

تآمر أمر وأنا بو سالم..؟!!

أبيكم تظهرون شوي برع الغرفة.. وخلوني مع محمد لوحدنا..

أمي وأبوي...تبادلوا نظرات الاستغراب..

رد عليه أبوي :
مو مشكلة.. يالله يا أم سالم.. خليهم شوي..مع بعض..

وتوجهوا خارج الغرفة.. وتركوني مع سالم..


سمعت سالم.. يتنهد من الوجع وعقبها قال :

محمد... أرفع راسك وأنا أخوك... الرياييل ما يوطون راسهم أبد...

ماقدرت أتكلم.. بديت اصيح وأبكي واللي عجزت أني أظهره من خاطري ظهرته كطفل جدام أخوي..

بعدها حاولت أستجمع قوتي وقلتله :

أنا آسف يا عوني.. يا سند العايلة.. عماني الشيطان.. وكنت بقتلك بسبب حقدي عليك..

رد سالم وهو يحاول يهديني..

بس يا محمد.. اللي صار قضاء وقدر.. وأنت أخوي مو عدوي مستحيل تضرني بشي.. يسد أنك وقفت معاي وأنت اللي أسعفتني..


أشلون أرد عليه ..؟!! شو أقوله..؟!! حتى في هذي كنت نذل..؟!! شو أقولك يا سالم..؟!! أني تركتك ورحت علشان ما أسعفك..؟!! شو أقول...؟!!

طالعته وأنا خجلان.. والدموع غارقة عيوني الوارمة من كثر البكاء والسهر.. وقلتله :

سالم مو أنا... اللي أسعفتك.. ريال ثـــــ....

قاطعني.. وقال :

أنت ولا غيرك... المهم أطلع من السالفة لأن الشرطة بعدين بتيي علشان تحقق بالحادث.. سمعت.. سو عمرك ماعندك خبر..

لا يا سالم.. أنا أستاهل العقاب..


ماعليه يا محمد بتتعاقب.. بس مو على ايد الشرطة.. أنا عقب ماخف.. واستوي بخير أن شاء الله بعرف أشلون أعاقبك.. انزين..؟!!

لكـــــن....؟!!

قاطعني وقال وهو يترجى..

بس أوعدني تنفذ عقابي..؟!! ولا بسلمك للشرطة..؟!! وأول ما كان يريد يضحك بدا يكح..


رديت عليه وبسرعة حتى بدون تفكير :

سلامتك..سلامتك.. ياخوي..خلاص أنا موافق..بس لا تتعب نفسك..

وبعد دقايق دشوا الأهل للغرفة وأخواني وأخواتي اتيمعوا مستانين ومر اليوم على خير..

وصباح اليوم الثاني.. بدت الشرطة تحقق بالحادث...وأنا نزلت منها..
ولا كأني أنا المجرم..

كنت بذبحك يا سالم.. لكنك أنت من أنقذني ، وأنقذت مستقبلي..

مرة الأيام وأسبوع يجر أسبوع إلين منقضى شهرين.. وأنا كنت ملازم..
أخوي مثل ظله..

المهم بدت الكسور تتعافى والنزيف توقف والحمدلله..

رجعت الدوام.. أما أخوي سالم... فكان أمر من الدكتور أنه يرتاح لمدة ثلاث أو أربعة أشهر.. وظهر أخوي من المستشفى

وفي يوم من الأيام.. كنت داش الغرفة...
لقيت أخوي سالم.. يالس يترياني..

وقال بلهجة كلها شك :

وين كنت يامحمد..؟!! ليش تأخرت..؟!!


رديت عليه بعد تردد لأني أعرفه مايداني رفيجي غازي :

كنت.. كنت..

كنت عند غازي..لــــ.........


وقف وهو معصب :

غازي هذا بيخربك يا خوي..

طالعته مثل اللي يــبي يهرب من اللي فيه.. وقلتله :

الله يخليك ياسالم.. فكنا من هالسالفة اللي فات مات..

حط ايده على خصره وقال بأسلوب مصخره:

لا ياشيخ.. تذكر يوم وعدتني بتنفيذ عقابي لك..؟!! ولا لأ..؟!!


طالعته وأوني أتنكر.. عن اللي قلته :

أذكر.. وشو علاقة العقاب بغازي..؟!!

أشر بصبعه وقال :

أقطع علاقتك.. بهالفاسد..

رديت بصوت متضايق.. ياخوي.. غازي عشرة عمر.. مو عشرة يوم وانساها..
نسيت أنه رفيجي من 15 سنة..؟!!


كلمني بطريقة كأن كلامي ما عايــبه :

مانسيت..لكن أنت اللي نسيت.. أنه يحبك لأنك ثريي مو علشان شي ثاني..


حطيت عيني بعينه :
سالم فكنا من هالسالفة الله يرحم والدينا ووالديك..

طالعني بنظرة كلها ثقة :
هذي ماهي بسالفة..هذا قرار وانتهى..تصبح على خير..

سالم..؟!!

قلت تصبح على خير..

*******************************************


(( الجزء الرابع ))


(( انتقام ))


راح سالم علشان يتركني في حالة ضيق تقصف العمر..شليت عمري.. وظهرت من البيت واتجهت لمكاني المحبوب..تعرفون وين..؟!!

أيوه.. البحر..

وأول ما وصلت.. نزلت من السيارة وأنا شايل العود...
رحت أتلفت لمكان الشاب اللي ييلس فيه مالقيته... أحسن.. علشان آخذ راحتي.. يلست بعد متلحفت بغترتي..
وبديت العزف..

وساعة تجر ساعة..؟!! تركت العود... ووقفت وظليت أصرخ بكل ما عطاني ربي من قوة..

ياااااارب.. ياااااارب..

شو أسوي..؟!! أذبح عمري...؟!!



لا..



كانت هي الكلمة اللي توجهة لي من وين..؟!!


الظلام.. ما يخليني أشوف حد..

تلفت يمين يسار.. إلا شوي أسمع صوت هالشاب من المكان اللي كان يالس فيه..أحاول أشوف شكله..

ماقدرت..

حاولت وحاولت.. صغرت وكبرت عيوني.. بس بدون فايدة..

منو أنت...؟!!

لاهو تحرك.. ولا أنا تحركت...كل واحد منا في مكانه..

أنا..؟!!

هيه أنت ولا هذا.. وأشرت على العود..؟!!

طالع العود وعقبها طالعني.. وقال: اسمحلي.. أنا أسمي.. غريب

شوي شوي بدت الصورة توضحلي.. كان شاب أبيض البشرة يلبس معطف لعند الركبة أو أطول بشوي وهالمعطف.. كان يغطيه من راسه..لحتى نهاية الركبة..
وكان لابس كندورة سودة طويلة تغطي الأقدام.. وغفاز..أسود..
ولاف بقطعة صوفية على وجهه بالكاد تبان عيونه... لكن كان شكله مرتب وأتكيت.. مومثلي وأنا بهالحالة..

طالعني من خلال عيونه اللي هي الشي الوحيد بارزة من ويهه وقال :

عزفك حلو.. ما شاء الله..

شفته بنص نظرة وطالعة للجهة الثانية :
أعرف ما يحتاي أنك تقول..

سكت فترة.. وعقبها
أرتفع صوته شوي وقال: ممكن أشاركك هالجلسة..؟!!

بعد صمت..

من زينها اللحين..؟!! اش له تيي هالشاطئ أصلاً ماعندك غيره...؟!!

ضحك.. وقال :
انزين وأنت ليش زعلان..؟!!


لأني أنا من سنوات طويلة آيي بروحي لهني.. وأنت عكرت علي هالأيام اللي طافت..بوجودك...

وتكلم ببرود :
أسمعني يا بن الناس انزين معاي لك فكرة..؟!!

وأنا بخاطري أقول..روح واذلف بويهك بعيد قال فكرة قال.. فارقني أنت ويا هالمعطف اللي يارب يكون من نصيبي بيوم..


وأنا أدقق بعيوني في شكله.. قــلت :

شنو الفكرة..؟!!


قال :
بشاركك باللي انت فيه... وأن كلامي حسسك بالضيق بتركك المكان وبروح لكن ببقى آيي هنيه لمدة أسبوع..شو رايك..؟!!

طالعته وأنا استهزء :
أنا ماقول لكل من هب ودب على اللي فيني..


حط إيده داخل مخابي الجاكيت :
على راحتك..
اهنيه.. عاد أنا أنسحب..

وأول مالتفت الشاب يريد يروح ويتركني..

صرخت عليه..

لا تتوقع أني بحتايك.. سير لوتبا تسير..

لكن في قلبي كنت أتمناه يشاركني بالحيرة..

سار متجه للمكان اللي ييلس فيه ولا كأني كلمته..بيحرقني هذا..الشخص..

رميت نفسي على الرمل وبديت أطالع السما وأنا ساكت أحاول أدورلي على حل...
وشوي..وأنا أطالع في السما... كان صورت الشاب ارتسمت ..


وتلفت بطريقة أنا متأكد أنها مفضوحة..على أساس كأني يالس أدور شي ..
وأنا أتلفت..مرة يمين مرة يسار..


وين سار غربل الله عدوه...؟!! حشى ماصدق أني قلتله سير..؟!!


بديت أصرخ وأقول.. يا غريب.. وينك..؟!!


غريب...؟!!


ولما ماسمعت لا صوت ولا حركة.. كملت وأنا أمشي.. على الشاطئ مرة وبطرف البحر مرة.. وارمي الحصى مرة.. وتميت أردد...

يا غريب خلك أديب...؟!! هههه شو هالأسم..

أكيد أهله شافوا شكله غريب..


أحم..أحم..
كنت تدور علي يالأخو...؟!!

هذا هو الصوت اللي انصدر من شخص كان يبعدني بعدت خطوات.. بس من ورى ظهري ابصراحة طيح قلبي..

من كثر الخوف طحت على الأرض وتلفتله.. وأنا طايح :

ما تعرف تسوي شي يخليني أعرف انك مثل الصمنديقه وراي..؟!!


ضحك من شكلي وأنا على الأرض:

أنزين أنا حمحمت....!!!!!!


قمت من على الأرض وأنا انفض ثيابي من التراب :
شو رجعك..؟!!

حاول ما يضحك :
ولا شي.. كنت تدور علي...؟!!


كنت متردد في اجابتي بالذات لأني كنت أناديه بصوت عالي لما تأكدت أنه مو موجود :
لا ..هيه...لالا..

قال وهو يريدني أأكدله إجابتي :

هيه..؟!! ولا لأ...؟!!
قلت بصوت عالي :
أنا ما احتايك سر عني.. سمعت .. روووح

هز كتفه وقال.. كيفك.. وأول ماعطاني ظهره.. مبتعد شوي

صرخت...

وقف.. لاتسير..

ابصراحة أنا طايح بمشكلة..ومحتاي لحد وهل المرة بجرب..بس أنت عند الشرط اللي متفقين عليه..؟!!

طالعني وقال :
أوكي.. مو مشكلة..

مشينا جنب لجنب.. ويلسنا.. وخبرته من أول يوم هو كان هنيه إلين اليوم هذا وعن الجريمة وعن العقاب..

انزين... ماقلت شو رايك.. ياغريب؟!!

تباالصدق ربك يحبك وسهل عليك.. وما مات أخوك.. أنزين شو اللي خلاك تتأكد أن أخوك اهو الوشاي..؟!!

لأنه هو يعرف بكل شي..

بكل شي..؟؟!! يعني ولا حد يعرف عنك مثل هالمعلومات غيره يا محمد...؟!!

لأ..في حد..رفيجي.. غازي..

أنزين وشنهو رايك فيه..؟!!

طيب.. حبوب...و...

أقصد يعني كل اللي انتشر بالحرف بس سالم يعرفه ولا غازي بعد يعرف..؟!!

لا بصراحة معظمها.. غازي اللي يعرفها..أكثر من أخوي سالم

أنزين تاخذ بشوري يا محمد..؟!!

قول..

.................................................. ..


شنو.. أنت عاقل..؟!!

هههههه..

مستحيل....!!! يالغريب هذا كله صعب أنا ماروووم عليه ...؟!!

جرب وما بتندم.. صدقني.. وأنا متأكد أنك بتروم وبالحركة بترتاح وبتريح.. أن شاء الله..

حشى منت طبيعي.. يالغريب

ضحك ضحكة أنا بالفعل لفتت انتباهي من كثر ماههي حلوة وقال :
خذني على قد عقلي..

طالعته وقلت :
باخذ على نصيحتك.. وأمري لله.. المهم اللحين بسير عنك

تباني أوصلك معاي..؟!!


وهو يتابعني بعيونه وأنا أوقف :
لا مشكور.. بــيتي قريب.. وبســير مشي..

رديت عليه :
على راحتك وتصبح على ألف خير...

وأنت من أهله.. يا محمد

وصلت للبيت وتميت أفكر بفكرة غريب.. صليت الفير.. ورقدت شوي إلين الساعة 8 الصبح...


********************************************

نشيت وتسبحت..وتريقت... ورحت للدوام وبديت أجهز الفكرة.. اللي ألهمني إياها الغريب..


وصلت الدايرة وأنا شكلي معفوس...دشيت المكتب.. وتوجهت مثل اللي مسوي جريمة... لناحية غازي بس عقب ما سكرت باب المكتب


غازي الحقني ياغازي...؟!!!

شو بلاك..؟!! خير يا محمد...؟!!

ذبحته.. بيديني هذول بيديني.. أنا ... أنا..

قاطعني وهو يوقف من على الكرسي وتوجهه بسرعة صوبي ومسكني من اكتوفي..

منو اللي ذبحته..؟!!

ومسكته وأنا أقول :
المدير تذكر يوم صارت المشكلة ما بينا ...؟!!

هيه..وبعدين..؟!!

حلفت لا رد كرامتي منه.. ويوم شفته اليوم.. مدري شو ياني.. ذبحته..

قصر حسك يامحمد لاحد يسمعك..

تعال ساعدني الجثة في السيارة..يا غازي.. أرجوووك

شو...؟!!! في السيارة...؟!! أساعدك...؟!! ياخي هذي جريمة.. مو أي شي..

بتساعدني ولا لأ..؟!! بسرعة يا خويي..

يالله خلنا نسير نشوف الداهية اللي يبتها لنا..صدق المثل اللي قال..ياليالسين يكفيكم شر اليايين.. قم يا محمد قم ..

خرجنا من مكتبنا ومن طابق لطابق حتى خرجنا من الدائرة ووصلنا لسيارة..

فتحت دبة السيارة.. وكانت الجثة ملفوفة لف..

هذي الجثة..؟!!الفزعة يا خويي

الفزعة أي فزعة..يالله شنو الحل برايك مو جريمتك يالله فكر..؟!!

أنزين ساعدني..

أي أساعدك.. يابوك..قتلت ريال.. مو سحلية جربانة..؟!!!

أعرف..أنزين.. أنا عندي فكرة..يا غاااازي بس أركب أركب..

شو هي..؟!!

سايرني بس..يا غازي..

أسايرك.. منو بيودينا لسجن غيرك..؟!!

دخلنا السيارة وتوجهنا لأحد المزارع..

يالله وصلنا..أخرج من السيارة ياغازي..

وين وصلنا يا محمد..؟!! شو السالفة..؟!!

هذي مزرعة رفيجي وهو مسافر.. بندفن فيها المدير.. ولا من شاف ولا من درى..

يدتك بتعرف يالأهبل يوم بتتخبر عليه الشرطة..؟!! ويوم أهله بيبدأون يدوروا عليه..

وشنو بيعرفهم أني أنا من قتلته..؟!!
غازي..ترى محد يعرف بسالفة إلا أنت.. وأنا أعرفك من 15 سنة..سمعت.. 15 سنة ..


ياليتها 15 ثانية.. أكيد يروم يذبحني اللحين ..هيه تراه أستوى سفاح..

هاه.. شنو قلت..يا غازي..؟!!


قال بصوت متروس من الخوف...
يمه..!!!

بسم الله عليك شو بلاك يا ريال.. ترتجف..؟!! يالله خلينا نخلص السالفة..
ساعدني.. نشيل الجثة وبندفنها..

وساعدني غازي ودفنا الجثة وهو الود وده أنه يروح.. ورجعنا للدايرة.. توجهنا للمكتب..

على وين ياغازي..؟!! أكوه المكتب جدامك..

ههيه يا محمد بس بسير أشتريلي سجاير وبرد..

ليش ماقلتلي.. ونحن رادين..؟!!

ماحبيت أتعبك..ياخويي
بسير الحين مابطول عليك السالفة..


مرت نص ساعة وأنا أنطر غازي.. وتعرفوا منو دش المكتب..؟!!

*******************************************


يتبع
vvvvvvv
vvvvvv
vvvvv
vvvv
vvv
vv
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحـزاانــ
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 134
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأحد أكتوبر 21, 2007 4:43 am

والبقيه قريبا
ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
>>JATAL<<
][المًُدٍيٍٍٍُرٌُ العًُامًٍٍُْـ][
][المًُدٍيٍٍٍُرٌُ العًُامًٍٍُْـ][
avatar

عدد الرسائل : 253
العمر : 29
المزاج : فاااااااااااااااايق
تاريخ التسجيل : 05/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأحد أكتوبر 21, 2007 7:02 pm

مشكووووووور على الموضوع

مع اني ما قريته كلله

بس باين عليه خطيررر من طوله

تقبلي مرووري

ونتمنى منك المزيد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
شووووقه
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 176
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 11/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الثلاثاء أكتوبر 23, 2007 8:44 am

سلام عليكم ورحمت الله وبركاته .............
والله يااحران خبلتينا والله القصه مررررررررررره مثيره وتأخد العقل
بس انا متشوقه للنهايه ,,,,,,,,,, Arrow Arrow[code]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحـزاانــ
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 134
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأربعاء أكتوبر 24, 2007 6:51 pm

يسلمو على المرور
تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحـزاانــ
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 134
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأربعاء أكتوبر 24, 2007 7:07 pm

(( الجزء الخامس ))

((مصير الحي يتلاقى))


كان عمي..


هذا عمي سالم.. اللي هو أكبر من أبوي وأخوه الوحيد.. طبعاً كانت في مشكلة فرقت منبينهم زمان.. بسبب حرمته الشعشبونه..

ومن يوم مستوت المشكلة وصارت الفرقى ، ماشفنا عمي ولا عمي شافنا.. تقريباً من يوم ما كنا صغار..

أول ما شافني عمي.. تم يطالعني وهو شاك فيني وقال :
لو سمحت يا ولدي.. أنا شفتك بمكان قبل هاليوم..؟!!

انصدمت..!! وش أقوله.. عقبها سويت نفسي ما سمعته وقلت :
عطني المعاملة يا عم علشان أخلصها وتسير ماريدك تتعب عمرك..

خذيت المعاملة وخلصتها له من جميع أقسام الدايرة ما كنت أريده يتعب نفسه بهالمعاملة .. فيلسته في مكتبي وأنا رحت أخلص المعاملة..

وأول ما رديت للمكتب وعطيته المعاملة.. شكرني وأخذ يشوفني ورد سألني مرة ثانية:

أنا وين شفتكم يا ولدي .. شكلك مألوف..؟!!

حاولت أني أتوهه.. لا تسألوني ليش..؟!! يمكن من هول المفاجئة والصدمة..

قلت له: يمكن... في عرس ولا عزيمة..

أنا قلت لاهنيه أكيد بيسير.. لكن تفاجئة أنه عدل يلسته وتم يتمعن فيني ويقول :

أنزين ولد منو أنت..؟!! وش أسم أبوك.. وأنا عمك..؟!!

تلعفست وماعرفت وش أقول..
بس اللي خرب علي.. أن سالم دش المكتب .. قلت أهنيه أكيد بيزيد فوق الطين بلة.. حاولت أني أسرع وأظهر سالم..

لكن سالم تيبس في مكانه وهو يطالع عمي.. وقال بصوت كبير :

عمي سالم...؟!! هذا أنت..؟!! معقول..؟!!

طالعه عمي شوي وعقبها تغيرت ملامحه وقال :
منو.. أنت ياولدي..؟!! شكلك أخو هالطيب..؟!! وأشر علي..

ضحك سالم.. وأخذ يتقرب من عمي .. ولما شاف عمي أن سالم صار جدامه.. وقف وقال :
وش بلاك.. يا ولدي.. أنت تعرفني..؟!!

حظنه سالم وهو يقول : وشلون معرفك ياعمي..؟!!
أنا سالم.. ابن أخوك حسن..؟!!

طالعه عمي وهو يبتعد عن سالم.. وكمل أخوي مأشر علي وهو حيييل مستانس..

وهذا أخوي محمد..يا عم..

طالعني عمي وعيونه كلها دموع .. قلت شفتك مكان.. !! أثاريك ولد أخوي يالطفس.. وش له ماتقول من أول..

أتجه صوبي وهو يحظني أنا وسالم..

طبعاً أنقلب هاليوم لفلم هندي..عمي وسالم يالسين في المكتب عندي.. وعرفنا أنه كان مسافر هو وعايلته للكويت ورد قبل سنة..

أما نحن ولا كلمة عن عايلتنا إلا قلناها.. ومثل العادة كنت متسرع في الكلام وسألته :

أنزين عمي.. وش حال النسرة..؟!!

ضحك عمي.. وسالم تم يسويلي حركات على أساس أني أسكت.. لكن عمي سبقه يوم سألني وهو يضحك :

أنزين يا ولدي يا محمد.. منو النسرة..؟!!

قلته وأنا أسوي حركة بأيدي :
مافي غير نسرة وحدة في هالعايلة.. حرمتك الشعشبونة..؟!!

اهنيه ضحك شوي.. ضحكة تتخبى من وراها عالم الأحزان وقال :
توفت وأنا عمك..من قبل خمس اسنين..

سكتنا أنا وسالم.. وطالعناه وقلنا :
عظم الله أجرك يا عم..

أجرنا وأجركم يا عيالي..

المهم سالفة تجر سالفة.. إلين ما ترخص عمي وهو يدلنا على بيته.. وقال: سلمولي على أخوي.. وإذا وافق أنه يكلمني ويسامحني.. أتصلوا علي.. وهذا رقمي..

واللحين أستودعكم الله..

ترخص عمي وسار.. وتوجهنا نريد نكمل الدرب ونوصل عمي للسيارة لكنه حلف أن ولا حد منا يوصله..وقال: خليكم لاتتعبون.. مثل ماييت بسير..

سار عمي.. ودشينا أنا وسالم.. مكتبي.. وتمينا نسولف ونسولف.. وعقبها سار سالم مكتبه علشان يخلص الشغل..

وأول ما خلص الدوام.. تحركت أنا وسالم بسيارة وحدة.. ترى من يوم مفترقت عن غازي وأنا وأخوي سالم ردت علاقتنا أقوى من قبل..ويوم نسير الدوام مرة بسيارتي ومرة بسيارته..


*********************************************


وأول ما وصلنا البيت.. توجه كل منا غرفته وغيرت ملابسي وتوضيت وصليت ورحت الصالة وين ما كان الغدا محطوط..

وسالم كان يالس على يمين أبوي.. وأنا على يساره.. كنت أطالع سالم وأنا آكل ، وسالم كان يسويلي حركات وهو يقول : نخبره ولا لأ..؟!!
قلته: لا.. مو اللحين..

أبوي كان هو وأخواني وأخواتي والوالدة يطالعونا.. ونحن مو منتبهين..
وشوي سمعت أبوي يقول :
وش بلاكم ..تتهامسون ..؟!! وتسون حركات..؟!!

رد عليه سالم: لا ولا شي يـــبه.. بس..محمد عنده سالفة..؟!!

وقفت اللقمة في حلجي وتميت أكح..وأنا أطالع بسالم.. وعيوني حمرة..
أهلي كل أبوهم يمدون أيدهم وهم يعطوني الماي..

خذت الماي من إيد أختي اللي كانت يالسة احذاي.. وشربت ..
وأنا كنت أشرب.. كنت أخز سالم بنظرات..

طالعني أبوي وقال: وش السالفة اللي تبيني فيها..؟!!

طالعته وقلت : لا مافي سالفة....

تم ساكت شوي وبعدها قال : ما عليه خلص الغدا وعقبها خير..

المهم خلصنا من الغدا ولما كنت بسير غرفتي ناداني وقال :
محمد.. تعال..

أول ما سمعت صوت أبوي.. مسكت بإيد سالم وقلته:
اللي علي عليك.. واللي يصيبني بيصيبك..

ضحك سالم وقال وش نقول لأبوي..؟!!
وشوي أسمع صوت أبوي يصارخ..
وينك يا ولد...؟!!

ما رحنا نمشي..لا.. رحنا نركض.. وأول ما وصلنا.. أنا طحت..

طالعني أبوي وهو يقول: بسم الله عليك.. وش فيك اليوم..؟!! منت بصاحي وأنا بوك..؟!!

سالم وقفني على اريولي.. وطالعته وقلت وأنا اتنهد :
لا.. مافيني إلا الخير..أن شاء الله

وشوي أبوي يقول لسالم : وش جابك معاه.. أحيد أني قلت محمد..؟!!

طالعه سالم وأنا ضحكت وقلت : قفطه لم ويهك يابوشباب...

هههههههههههه

صرخ بويهي أبوي : بسك أنت يالأثول.. ماقلت شي إلا تفتحلي هالمغارة..

سكت.. بس اللي ضحك سالم وقال :
اللي من أيده الله يزيده..

وأنا وسالم نطالع في أبوي.. قال :
يلسوا.. أبي أعرف وش عندكم..؟!!

وبعدنا ما يلسنا إلا تكلمنا أنا وسالم بنفس واحد وكل منا يأشر على الثاني :
يبا يكلمك بموضوع..

طالعنا أبوي وصرخ: يلسوا قبل..

وأول ما يلسنا.. قال : وش عندكم..؟!!

كنت أقبص سالم من تحت لتحت وقلته : أنت الكبير تكلم..
قال سالم : لا أنت أحسن مو كان في مكتبك أنت..؟!!

طالعته وقلت: ومنو منا قال مثل اللي مو شايف خير.. ياعمي.؟؟!!
أنا ولا أنت يالأثول..؟!!

محمد أحسن لك..
لا يا سالم أحلف بس..

وما لقينا إلا قوطي الكلنكس ينفر مرة على راس سالم وعقبها على راسي..
مثل الكرة .. وطالعنا أبوي وهو يقول :

اللحين إذا ما تكلمتوا والله لا أسير أييب لكم العقال يــيــبب على ظهوركم..
يالله.. تكلموا..

طبعاً ماكنا نقدر نسكت لأن أبوي شوي دمه حار.. مو مثل عمي.. دمه بارد..

طالعناه أنا وسالم وقلنا :
عمي يسلم عليك..؟!!

تعرفون كيف كان شكله..؟!! شكله أنقلب مرة فرحة ومرة زعل ومرة صدمة وقال:
وين...؟!!


طالعته وقلت : وشو اللي وين..؟!! قوطي الكلنكس..؟!!

ضربني سالم بكوعه وقال :
شفناه في الدايرة.. كانت عنده معاملة.. وهو يريد تسامحه يا يبه..

سالم ما قال الجملة من هنيه.. إلا صرخ بويهه أبوي من الصوب الثاني وقام من مكانه وقال: أتشب.. ولا كلمة وهالموضوع ماريد أسمعه مرة ثانية..

قمت من مكاني وسويت مثل اللي يسويه الرياييل وقفت بويه أبوي وقلت :
أسمع عاد لا تغثــنا بالماضي..عمي غلط وأعترف بغلطته سامحه وش بتخسر..؟!!

تعرفون..تمنيت أن سالم هو اللي قال هالكلام وأنه بمكاني اللحين مو أنا.. قلت الكلمة من هنيه..
إلا أشوف سالم سبعة أشخاص.. تعرفون ليش..؟!!
عطاني طراق صحى فيني كل شي ميت..

وخرج من الميلس وهو يقول : إذا حد منكم عاود على هالموضوع.. فأفضله يلم قشوره ويدورله على بيت ثاني..


سالم تم يطالعني وهو حاط إيده على فمه بسبب الموقف.. طالعته وأنا حاط إيدي مكان الطراق اللي أستلمته من أبوي وقلتله :

أوني بو فزعة.. وش اللي خلاني أتكلم.. والله أكيد اللي فيني مو أنا.. ولا عني.. ما كنت أتحرك مو أتكلم وبس..

ضحك سالم عقب هالكلام وقال: تعيش وتاخذ غيرها..
طالعته بنص نظرة..وظهرنا من الميلس وتوجه كل منا غرفته.. رقدت لبعض الوقت وأول ما نشيت تسبحت وتلبست وعقبها سرت شليت هالعود وتوجهت لمكاني المعتاد.. وأنا في الطريق تذكرت أني من آخر مرة ما شكرت فيها الغريب.. والله ويهي لوح..!!!!
وأول ما وصلت.. أخذت أتلفت يمين يسار.. وأنا أصرخ وأقول :
يا غريب وينك..؟!!



إذا تسمعني تعال.. أنا محمد..


غريــــــــــــــب... يالغريب.....؟!!!!!!!!!!

تميت أنادي وأنادي بدون فايدة.. المهم يلست وسويت مثل ماتعودت أسوي أدندن وأغني.. بس هالمرة مالي مزاج.. تمنيت الغريب يعود..

وظليت رايح جاي على هالبحر.. يوم ورى يوم.. ولا في فايدة..إلين منقضى أسبوع..

طبعاً أبوي ماتكلم معانا على هالموضوع.. أما عمي كان على اتصال بسالم وفيني وكان ياخذ أخبار أبوي منا.. لأن أبوي سواها سالفة يوم قلناله سامحه وأنتوا شفتوا اللي استوالي..

وفي بداية الأسبوع..
رحت للبحر.. وأنا هالمرة لا ياي أيلس ولا.. ياي أدق عود.. صرت مثل المينون أدور وأدور على الغريب.. بس بلا فايدة ..


*********************************************


مرت الأيام وكلما يزيد فيها غضبي على الغريب..الغايب.. وفي نهاية الأسبوع..

رحت وشليت العود.. وتوجهت للبحر.. وتميت أغني وأغني إلين ما صار.. الوقت نص الليل.. وشوي سمعت صوت..

تلفت.. مالقيت حد.. أكيد كنت أتهوجس.. المهم..

قمت من مكاني ورحت أدور وأدور.. بس بلا فايدة.. ويوم توجهت لمكاني علشان أشيل قشي وأروح.. إلا أسمع صوت عودي يدق.. منو يدق عودي..؟!!

رحت أركض علشان أشوف ... مالاقيت حد.. يمكن هذا يني.. أحسن أرد البيت.. وأول ما شليت العود.. لقيت تحته ورقة.. يوم فتحتها...!!!

تعرفون منو اللي كتبها...؟!! وشنو فيها...؟!!


الغريب....

كان كاتب..
بلا موعد بلا مرسال.. تلاقيني معك بالحال..

دورت وتلفت وأنا معصب وقلت : بلا هالحركات إذا كنت تسمعني حبيت أشكرك لأن خطتك نجحت..

ويلست.. في مكاني.. ما ظهر.. وترييت وترييت ولا في فايدة.. وعقبها صرخت صرخة وقلت : طز فيك..

طبعاً أول ما كنت بسير سمعت خطوات تتقدم صوبي.. خفت أتلفت ويظهر شي مو الغريب وتختفي فرحتي..

وإلا أسمع صوته يقول :
حبيت أتغشمر وياك..؟!! وش بلاك معصب..؟!!

وقفت وطالعته وأول شي انصدر مني كان بكس على ويهه وقلت : سخيف..
أنت سخيف..
وشليت حالي ورديت البيت وأنا تارك الغريب طايح على الأرض..

شكلي أستويت مثل أبوي دمي حار..متحمل كلمة

وأول ما وصلت البيت أرتحت ورقدت إلين اليوم الثاني.. وأول ما نشيت توجهت للمكان اللي في ريوق وتريقت ورحت للدوام..

وأول ما دشيت مكتبي ويلست.. دخلت إيدي في مخباي علشان أظهر البوك تعرفون شنو طاح بإيدي..؟!!

ورقة مكتوب فيها
بلا موعد بلا مرسال.. تلاقيني معك بالحال..

تذكرت هذي الورقة اللي كانت محطوطة على العود..وأخذت أفكر باللي استوى منبيني وبين الغريب.. المهم مر علي هاليوم في الدوام وأنا بدون ما حس.. وما صدقت خلصت شغلي رديت البيت وأترييت
إلين مستوى الجو أوكيه وركبت السيارة وتوجهت مثل الصاروخ.. للبحر..

ويوم وصلت أترييت الغريب بس ما ظهر إلين نص الليل.. قلت أكيد زعل ترى البكس اللي عطيته إياه أكيد قوي.. وأنا سارح بأفكاري قاطعني الغريب بصوته :

وأشلونك يا محمد..؟!!

طالعته ووقفت وبدال ماقوله بخير والحمد لله..!! أو أسأله أشلونك..؟!!.. قلت وأنا الكلام يالله يالله يطلع : أنا آسف على اللي سويته بس.. ما كان قصدي أنت لو تعرف من متى وأنا يالس أدورك..؟!! كنت عذرتني والله..

ضحك الغريب وقال :لا مو مشكلة..بس عندي لك دين ولازم أوفيه.. طالعته وقلت : شنهو الدين..؟!!

قال: تفضل..

ومالاقيت إلا ويهي انشال للصوب الثاني مو بس طحت.. تورم ويهي بعد بسبب البكس وقال :

علشان نستوي ربع ما يستوي بدون تصفيت حسابات..

طالعته وضحكت مارمت أزعل لأن اللي رطب الجو.. ضحكته اللي أنا أحبها...

ومد إيده وساعدني ووقفت.. وطالعته وقلت : والله اللي يشوف بنيتك ما يتوقع منك هالقوة يالغريب..

طالعني وهو مثل العادة مايبان منه غير عيونه.. وقال:
خبرني عن أحوالك..

جاوبته : بخير والحمد لله..

المهم يلست ويالغريب من سالفة لسالفة..

وأنا..أتكلم وأتكلم وأضحك وياه.. خبرته بكل شي..استوى وياي



قال الغريب: شفت..؟!! الحمدالله أنه انكشف.. وشور أخوك سالم في محله.. خلك أحسن منه..

ضحكت وقلت وأنا أطالع البحر: آآآه من خيانته بس ربي عوضني فيك..

طالعني الغريب وقال: لا تتأمل كثير..

عصبت وأنا أطالعه: شنو قصدك..؟!! بتقطع علاقتك فيني..؟!!

ضحك وقال: لا..بس الله يعلم.. المهم خبرني عنك أنت وهلك.. ماعرف عنكم كثير..

أشلون يبيني أجاوبه.. والله عكرلي مزاجي هالغريب.. وقلت:

نحن عايلة من أب وأم ومن ثلاث أولاد وبنتين.. الكبير سالم.. واللي بعده أنا محمد.. واللي بعدي أختي نورة وعمرها9 سنوات.. وأختي ايمان وعمرها 6 سنين.. أما أخوي الصغير هو آخر العنقود وعمره 3 سنوات.. وأسمه حارب

وأنت..كلمني عن نفسك يالغريب..

طالعني بنظرة غريبة مثله وقال: إذا تريدنا نكمل مشوارنا مع بعض.. لاتسألني أي شي.. يخص حياتي الخاصة..

*******************************************

(( أبو سالم يتكلم ))


هالعيال يحسبون كل شي سهل.. شافوا أخوي.. آآآه يا زمن.. شنو أقول عقب هالسنين..


يايين ويقولون السماح..؟!! مقدر أرد لقبل وياه.. لازم ينسى أن عنده أخ
من كثر حبي لأخوي.. سميت أكبر اعيالي على أسمه..
لكن شنو النتيجة..؟!! غير أنه سمع كلام مفرقة الجماعات حرمته هند..؟!!

ليتك سمعت كلام أمي يا سالم.. يوم قالتلك : هند ماتصلحلك..بس
أيه يا زمن.. ويش يفيد التحسر اللحين..


سمعت حد يطق الباب..

منو على الباب..؟!!

هذي أنا.. أم سالم يا حسن..؟!!


قمت وبطلت الباب.. ودشت وهي بعيونها الكلام.. وشوي توجهت بكلامها صوبي :

بو سالم..؟!! أنت فيك شي..؟!! حد مكدرك..؟!!

لأ.. ليش تسألين يا أم سالم..؟!!

من يوم مايلست ويا عيالك آخر مرة.. تلعفست حياتك فوق حدر..
ولاستويت حتى تضحك وياهم مثل قبل..وش بلاك يا نظر عيني..؟!!

تكلمت بصوت عصبي : يا أم سالم.. انهي السالفة لو سمحتي.. اللي فيني كافيني.. ولا لازم تزيدي علي..؟!!

أنا أزيد عليك..؟!! بس حبيت أعرف اللي فيك علشان ترتاح..
شف نفسك بالمنظرة وعقبها كلمني.. وقول أنه ما فيك شي..أنزين..؟!!

وقفت وأنا معصب وقلت : يعني أهدلج البيت وأسير علشان ترتاحي..؟!!


قاطعتني وقالت: لا يابو سالم.. تراك الداش وأنا الظاهرة..

وتركتلي الغرفة وسارت..

آآآه يا أم سالم.. ليتج تفهميني زين.. بس شنو اللي أقوله..؟!! أن عيالج فتحوا جروح عمرها ماتداوت في حياتي..؟!!

سامحيني يارفيجة دربي.. سامحيني يوم كلمتج جذيه..بس حجتي معاي.. يا أم سالم.. الحريجة اللي بصدري صحت فيني اجروح.. مو مثل أي اجروح..

سامحيني...

****************************************
يتبع
vvvvvv
vvvvv
vvvv
vvv
vv
v
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحـزاانــ
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 134
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأربعاء أكتوبر 24, 2007 7:10 pm

](( الجزء السادس ))

(( أم سالم تتكلم))

عقب اللي استوى في الغرفة توجهت عند غرفة محمد وطقيت الباب
وأول مابطل الباب قلتله.. تعال أبيك في غرفة سالم..
وتوجهت لغرفة سالم وطقيت باب غرفته ويوم بطلي الباب قال :

ياهلا ومرحبا.. زارتني البركة والله ياهلا بتاج راسي..

بطل الباب على آخر شي وقال: دشي يا بعد هلي وربعي وخلاني.. ولو تبيني أستوي الأرض اللي تدوسيها ماعندي مانع..؟!!

دشيت الغرفة بدون متكلم وشوي طق الباب محمد ويوم بطله الباب سالم في البداية ماخلاه يدش وقاله :

لا.. أنت سير غرفتك لأنك يوم بدش بتسير أمي..لأنك غلس..

رد ولدي محمد: سر لاه.. شو تقصد لو حظرة الشياطين طلعت الملايكة..؟!!

زين أنك تعرف نفسك يامحمد..

تكلمت علشان أنهي اليوم على خير : سالم خل أخوك يدش الغرفة أنا اللي طلبته..

دش محمد الغرفة بخطوات كلها نصر وقال: أحم أحم الشيخ محمد وصل يالمطيرزي..

طالعني سالم وهو حاط إيده على خصره : يمه شوفيه يقولي مطيرزي..؟!!

ولما طالعوني عيالي وأنا بهالشكل.. مارد عليهم..
توجهوا يسألون:

خير يا يمه.. شو السالفة..؟!!

طالعت سالم وقلت: أنت أبيك تخبرني شو استوى منبينكم مع أبوكم في ذاك اليوم..؟!!

ضحك محمد مثل عادته وقال : يعني ضربني وبكى.. وسبقني وأشتكى..؟!!
والله حاله..؟!!
طالعته بنظرة جديه وقلت : احترم أبوك يوم ترمس جذيه.. ولو ما خبرتوني بالسالفة والله لا أنا أمكم ولا أعرفكم..

سالم ويا محمد تبادلوا النظرات وشوي بدأ سالم بالكلام :
مستوى شي يالوالدة.. بس الصراحة.. أننا في ذاك اليوم شفنا عمي صدفة في الدايرة اللي نحن نشتغل فيها ، كانت عنده معاملة ومحمد خلصله إياها.. ويوم رجعنا البيت قلنا لأبوي:

عمي يسلم عليك..؟!!

قلت متفاجئة: عمكم..؟!! أخو أبوكم..؟!!

ودخل محمد بالموضوع مثل عادته وقال معبر بأسلوبه:

لا وبعد أشطط علينا.. معصب.. الوالد

بس أنا أعيبج يالوالدة.. تعرفي شنو سويت..؟!! اللحين بعلمج منو محمد حسن أنا شيخ الرياييل..؟!!

قاطعه سالم: دخيلك بس.. والله اللي عطاك إياه أبوي ماسدك صح..؟!!

طنشه محمد وقال:
قلته يا يمه :

أسمع عاد لا تغثنا بالماضي..عمي غلط وأعترف بغلطته سامحه وش بتخسر..؟!!


قلت وأنا أطالعه منصدمة: أحلف بس..؟!!

طالعني مفتخر باللي سواه وقال وهو نافخ صدره: أعيبج أنا..

رد سالم: بس عطاه اطراق أسميه ردله الحس يالغالية..والله طافج..

صرخت عليهم وقلت: اللحين تدشوا على أبوكم وتحبوا راسه وسالفة عمكم خلوها للكبار.. ولا غرتكم الكم شعره اللي بويوهكم واعتبرتوا نفسكم رياييل..؟!!

قال سالم : يمه شنو اللي استوى منبينكم..؟!! لو علـــ......

قاطعته: بسك يا سالم وإذا كلامي ماتنفذ.. لاتعرفوني ولا أعرفكم فاهمين..؟!!

وسيرت عمكم مابيها تنفتح في هالبيت ولو منبينكم البين.. سمعتوا..؟!!

طلعت من الغرفة معصبة وتركت الباب من وراي مبطل من عقب ماسمعت صوته ينضرب باليدار وسرت المطبخ..


**********************************************


(( محمد يتكلم.. ))

أف.. يا سالم أسميها الوالدة تسير الصالة لكمال الأجسام.. يابوك أشرخت بابك.. الحمد لله أن هالاجتماع في غرفتك..

توجه سالم للباب وسكره وقال:
ياخي.. أنا أذكر أن الحيزبونة الله يرحمها أقصد حرمة عمك.. الله يرحمها آذتنا.. بس شنو اللي استوى مذكر..؟!!


قلت: أنا عني أذكر يوم..

قاطعني سالم: بسك كذب واحتيال كان عمرك أربع ولا خمس اسنين..

هيه بس أنا أذكر يوم كانت تشيل حلوياتي وتعطي بنتها نورة البنورة..أهيه يا زمن أكيد اللحين اكبرت واستوت مثل القمر..
قاطعني سالم: حشم عمرك وأنت تذكرها تراها مب مثل اللي يرابعن هالشباب سمعت..؟!!

واللحين خلك من هالسالفة.. يامحمد
يالله نروح عند الوالد.. ونعتذر..

رديت عليه:
لو تبا تسير سير بروحك.. حلوة والله أنطق وأعتذر.. كأني أقوله أنا تحت الخدمة متى ماتبي تطق أو متى ماحكتك أيدك طق باب الغرفة وأنا أييك ركض وصفع هاللوح اللي بويهي تصفيع..؟!!

ضحك سالم وهو يجر محمد: ياليت والله كنت أشتركت وياه بهالنادي.. خلك زين..تراه أبوك..

سويت نفسي أني كبير وأني عاقل ورحنا لغرفة الوالد ودشينا الغرفة..

حبينا راس أبوي وبدئ سالم بالكلام:
يبه نحن نعتذر منك.. وأن شاء الله ماعاد نعيدها..

مارد أبوي ولا بكلمة... طالعني سالم يبيني أرمس.. كنت أأشر..ماريد..

حاول سالم يتذكر كل كلمة وجملة ممكن تساعده بهالوهقة وقال: وحتى محمد غلطان ماكان لازم يساعد عمي..

طالعته وأنا أهمسله ياللي ما فيك خير...!! والله لضربك وياهالخشم..

صرخ بويهه أبوي: هذا عمه ولو ابن أخوه ماساعده يالخسيس منو اللي بيساعده..؟!!

أهنيه تلون ويه سالم أما أنا ضحكت ضحكة وقلت : والله تستاهل من حفر حفرة لأخيه وقع..فيها..
طالعني أبوي وقال: إذا ماصكيت حلجك أنت الثاني لطير ويهك بطراق يذكرك الحشيمة وأشلون يرمسون الرياييل..

ضحك سالم.. بس لما عصب أبوي زيادة سكتنا وقلنا: خلاص حقك علينا وانسى الموضوع المهم ترضى علينا..

سكت أبوي شوي وقال: خلاص.. روحوا.. صار خير..

حبينا على راسه.. ومشينا وتوجهنا لعند الوالدة وراضيناها بعد.. شنو أكثر من جذيه برنامج (( أفتح قلبك ))
ههههههه

وبعد ما راضينا كل الأطراف وأبوي تكلم ويانا وتكلمت الوالدة ويالوالد.. رحت مع سالم لغرفته.. وعفستها فوق حدر وهربت غرفتي وصكيت الباب بالمفتاح.. ورقدت..

*********************************************

وبعد هالسالفة بأيام سرت للبحر على عادتي المعتادة بس هالمرة علشان أشوف غروب الشمس..
الله يوم تشوف هالشمس تحتضن البحر وأشعتها تودع جميع المخلوقات منظر يسوى الدنيا ومافيها..

المهم وصلت وشليت عودي وياي.. وتميت أراقب بهالشمس.. إلين ما غابت.. بعدها يالغريب وهو لابس هالجاكيت الأسود..اللي يبرز جماله المتخبي ورى هالملابس..

مشى ومشى إلين ما يلس احذاي وقال:
شنو عيــبك الجاكيت..؟!!

رديت عليه..

تبى الصدق.. هيه.. بالمرة..
طالعني الغريب وقال:
مو مشكلة واصل بس مو اليوم مرة ثانية..

ضحكت وأنا أقول: ماتنلام بخيل..

وشوي قطع هالحوار.. صوت الجوال ، لكن كان داخل السيارة تركت العود وأخذت أتحرك صوب السيارة ولما وصلت تبند الجوال وشليته وتوجهت صوب الغريب..

إلا شوي دق الجوال مرة ثانية وهذا كان عمي رديت عليه:
وعليكم السلام.. ياهلا بعمي..

عمي سالم : وشلونك يا ولدي أن شاء الله بخير..؟!!

قلت: الحمد لله ياعم..؟!!

سألني : وين أنت..؟!!

قلتله : والله بعيد شوي مو في البيت.. خير تآمر على شي..؟!!

حبيت أعزمك على العشا اليوم وش قلت..؟!!

والله اليوم صعب يا عم.. خلها مرة ثانية..؟!!

قال بصوت كأنه يأمرني: يا ولدي تعال خلنا نتوالف يميع مايسد اللي ضاع من العمر..؟!! وترى سالم عندي اللحين..

رديت عليه: خلاص ثواني وأنا عندكم يا عم مايصير خاطرك إلا طيب..

أنزين يا ولدي بيتنا ما يتوه.. تحيدني يوم وصفته قبل ..؟!!

هيه ياعم أذكر يوم وصفتلي إياه..

خلاص .. نترياك بس لاتسرع يا ولدي تراني شفت بعيونك أنك متهور خذ راحتك.. ترانا ما بنطير.. وضحك..

ضحكت وياه وخلصت المكالمة..

بس أول ما خلصت طالعت الغريب وقلت: عمي عازمني على العشا وش رايك تروح وياي..؟!!

طالعني الغريب بنظرة وقال: لالا.. سير بروحك وتوكل على الله خيرها في غيرها أن شاء الله..

طالعته وقلت : وش بلاك..؟!! لاتاكل معي ولاتشرب معي حتى هالثام ماتبطله بالمرة.. يعني غير عيونك ماشوف..؟!!

قام معصب وقال: مو قلتلك لا تسألني عن أي شي يخصني..؟!!

قمت أنا الثاني من مكاني وقلتله: وأشلون مسألك يالغريب مو ستوينا ربع..؟!!

أنا قلتلك يا محمد من البداية لو تبي صداقتنا تستمر لا تدخل باللي يخصني صح ولا لأ..؟!!

قلت : لكن..؟!!

لا لكن ولا شي.. يامحمد.. في داعة الله..إذا وجودي يضايقك خلاص مابتشوفني مرة ثانية..

وأول ما كان بيعطيني ظهره سرت وواجهته ويه بويه وقلت: خلاص خلاص..
ما بدخل بس ياخي كنت أتمنى رفقتك في كل مكان مو البحر وبس..؟!!

طالعني الغريب وقال: خلاص انسى السالفة

قلت وأنا أريده يأكدلي بإجابته: ماتتركني..؟!!

قلتلك خلاص يا محمد سير اللحين للعزيمة.. بس ماقلتي عن عمك هذا..؟!!
ماعطيتني خبر أن لك عم أو حد غير أهلك وأصحابك أهنيه في الدولة..؟!!


بخبرك عقب كل شي.. ترى استوى فجأة بس توعدني أنك ماتغيب عني..؟!! لأن كل مادقت بمزاجك.. تغيب بدون ماتراعي أني ...؟!!

طالعني الغريب وقال: أنك شنو...؟!!

ضحكت وقلت مغير الكلام : يعني هذا آخر كلام عندك..؟!! مابتسير..؟!!

قال الغريب : لا.. اسمحلي.. مرة ثانية..

طالعته وأنا أأشر.. البيت مو بعيد ولفيت بظهري علشان أراويه أن المسافة بس تبالها دقايق..؟!!

يوم درت بويهي صوبه.. بسم الله الرحمن الرحيم ... وين سااار..؟!!
تلفت ناديت..؟!! بس بلا فايدة..

*******************************************

يتبع
vvvvvv
vvvvv
vvvv
vvv
vv
v
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحـزاانــ
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 134
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأربعاء أكتوبر 24, 2007 7:12 pm

(( الجزء السابع ))


(( ماضي على مشارف الحاضر))



((محمد يتكلم.. ))

المهم شليت نفسي وسرت بيت عمي.. كان بيته بالفعل ما يضيع بالذات أنه يبعد عن الشاطئ اللي أنا أروحله قرابت ربع ساعة لاغير..


وأول ما وصلت لقيت عمي وأخوي سالم يتريوني برع البيت

خرجت من السيارة وتوجهت لعندهم على طول.. وسلمت بعمي وأخوي..

سألني عمي سالم : أشوفك كنت قريب..؟!!

طالعته وأنا ابتسم : يعني.. كان عندي مشوار بسيط وخلصته ويتكم..

ياهلا فيك يا ولدي.. تفضلوا ياعيالي.. وفتح لنا باب الميلس.. ودشينا..

تكلم سالم بخبث : انزين عمي منو عايش وياك..؟!!


ضحك عمي سالم وقال : بنتي..

رد وسأله وهو مرتبك : أنزين منو بنتك..؟!! أنا أذكر أن عندك بنتين..؟!!

طالعه عمي وقال: لأ.. أنا ماعندي غير وحدة.. نورة بنتي الوحيدة اللي مايبت حد سواها..

رجع لونه ورتاح.. بس حبيت أني أوهقه انتقام باللي يسويه فيني ، انزين عمي هي كم عمرها اللحين..؟!!

طالعني عمي سالم وقال : هي أصغر من سالم.. أظنها.. لالا..متأكد.. على عمرك ياولدي محمد..

ضحكت بخبث وقلت: أها.. يعني بعمر الزهور..؟!!

كلنا ضحكنا ماعاد سالم كان يناظرني بحقد وقال : عمرها يالطفس من عمر الزهور بس أنت.. من عمر الشوك..

ضحك عمي سالم.. وشوي دق الباب شخص منو تتوقعووون...؟!!

كانت بنته نورة..

قالها عمي سالم دشي وسلمي على عيال عمج يا بنتي..

دشت نورة ومن بعيد سلمت علينا بتحية الإسلام وقالت : أسمحولي على التأخير.. بس حبيت أخبرك يا يـــبه أن العشا خلص تقدر تتفضل وياهم..

سالم ما نزل عيونه من نورة.. أما أنا كنت أطالعه وأقول بخاطري: صادوه.. والله لمسكها عليك ياسالم..

وقطع حبل أفكاري صوت نورة وهي تقول : محمد وش أخبارك..؟!! أن شاء الله بخير..؟!!

مثل عادتي حبيت أضحك :
الحمد لله..أنتي وشلونج..؟!! أشوفج أستويتي أحلى من قبل أكيد هذا كله بسبب حلوياتي اللي كنتي تاكليها..؟!!

نزلت راسها للأرض وهي مستحية وقالت : أنت مثل منت ماتتغير..!!

طبعاً منو اللي كان بخاطره يصكني بيده؟!!.. أيوه سالم..
طالعني وقال: استح على ويهك.. أرمس وياها بحشيمة..

رد عليه عمي : خلهم يا ولدي من يوم يومهم وهم جذيه ناقر ونقير..

طالعته نورة وهي مستحية وقالت : أسمحلي ماسألتك عن حالك على طول تكلمت عن العشا..؟!!

رد عليها سالم.. أونه عاد بذرابة : لا عادي مو مشكلة.. أدريبج بنت واجب..

طالعته وقلت : واجب ولا أمتحان...؟!!! هههههههه

طالعني بنظرة .. بس على طول تغيرت لضحكة أول ماسمع نورة تضحك..

ورد سألها سالم: أنتي أشلونج..؟!! أن شاء الله بخير..؟!!

طالعته نورة وهي تحاول ما تبين اضروسها من الضحك.. وقالت :
الحمد لله بخير ومرتاحة.. بس أنت أشلونك..؟!!

طالعته وجاوبت نيابة عنه: أحمر ولا ماتشوفي لونه...؟!!هههههههه

عصب سالم وكان يخزني بعيونه وقال : يا عم خلنا نتعشى علشان نرد البيت..

وجهت كلامي له: سالم.. وش بلاك..؟!! لا تفضحنا ولا والله عمي مايعزمك مرة ثانية..؟!! صح عمي..؟!!

طالعني عمي اللي كان ميت من الضحك وقال: والله ياليتكم تسكنون وياي..

قلتله: ماعندي مانع بس كم بتدفعلي إيجار..؟!!

وجهلي عمي كلامه وقال: أنا اللي أدفع.. ولا أنت..؟!!

المهم أرتفعت ضحكاتنا وتوجهنا صوب غرفة الأكل وأكلنا يميع بس بدون نورة ..

وعقب ماخلصنا الأكل ردينا الميلس وخبرنا عمي بسبب الخلاف اللي منبينه وبين الوالد..
المهم طمناه وحاولنا نريح باله.. بس ماقلناله عن موقف أبوي آخر مرة.. وكملنا السهرة بضحك وتعليقات..

وحاول عمي يقنعنا بالمبيت عندهم لكن استسمحنا منه مأكدين أن مرة ثانية بنييه وبنبيت..

ودعناه هو ونورة البنورة وسرنا البيت بس هالمرة كل واحد بسيارته..

**********************************************

(( نورة تتكلم ))

معقول بعد هالسنوات بيتعشون عندنا آآآه.. الله يسامحج يا أمي.. الله يرحمج.. ويغفرلج أنتي ويميع أموات المسلمين أن شاء الله..

طبخت من كل الأصناف.. لامحاشي إلا طبختها ولاشي تتوقعوه إلا سويته..

وأول ما خلصت العشا ووصلوا البيت كانت دقات قلبي مسويه حفلة بصدري.. واللي زاد دقات قلبي يوم دشيت عليهم..

محمد أنت مثل منت.. ضحوك وحبوب وهم بعد طفس أنا أحلويت من حلوياتك..؟!! وأنا أقول شو اللي خلاني أخس ..؟!! أكيد عينه على حلوياته..

سالم... يابعد قلبي والله.. بعدك تستحي وتغار حد يكلمني..؟!!

الله يسامحج يمه..لو ماكن اللي كان..؟!!

كنت اللحين من كم سنة وأنا في بيتهم اللحين.. حليلة لسالم..

قطع حبل أفكاري صوت أبوي وهو يطق باب الغرفة:

نورة يابنيتي رقدتي..؟!! ولا بعدج صاحية...؟!!

رديت عليه : لا يبه دش بعدني عالرقاد..

دش أبوي الغرفة وهو يضحك وقال: شو رايج في عيال عمج..؟!!

تلون ويهي وقلت : والله لهم وحشة.. يايبه..

وجهلي كلامه وهو يضحك : هذول اللحين هم سند ظهرج من بعدي..

قاطعته وقلت: بعد عمر طويل يا يبه.. بسم الله عليك..

حط إيده علي وقام.. وحب على راسي ويوم وصل عند الباب طالعني وقال: قولي آمين..؟!!

رفعت إيدي وقلت: آآآآآآآمـــــــــين...

ضحك وقال اللي صدمني: أن شاء الله تكوني لمحمـــد... خرج وخلا النار تشتعل في صدري..

قلت بخاطري وأنا مصدومة:محمد..؟!! لالالالالا..



**********************************************

((سالم يتكلم ))

ماصدقت على هالعزيمة.. نورة يابعد هلي والله.. أنتي مثل ماتعودت أحلويتي واستويتي قمر.. ما شاء الله عليج.. أدب وأخلاق.. ابصراحة عمي عرف يربي..

يوم دشت الميلس وتمت تطالع وتنزل براسها للأرض.. بنت مو مثل البنات

بس اللي خرب علي كلام اليوم.. هالمحمد الطفس والله لراويه.. وأنا بعدني أسوق أتصلت لمحمد على الجوال شوي ورد علي:

هلا سليم الئيم..؟!!

أنا سليم الائيم..؟!! وش اللي سويته يالطفس..؟!!

شوي سوى حركة.. سبقني بالسيارة إلين مستوى حذاي ونزل الجامة وطالعني وقال: موت بحرتك ... وسكر الجوال..

صدقه خلاني أموت بحرتي.. يالله يالله إلين ما وصلنا البيت دش محمد قبلي علشان يسبقني.. وأنا أركض علشان ألحقه..!!

تعرفوووون شو استوى...؟!!

منو صادنا...؟!!

أبوي.. صاد محمد بإيده اليمين ونخش ورى باب الصالة ويوم دشيت.. زخني بإيده اليسار.. وقال: اللحين أنتوا وين كنتوا...؟!!

طالعته وقلت : كنت ويا محمد نتمشى..

سحبنا أبوي لغرفة محمد وصك الباب من وراه واقترب من محمد ينازع: أنت مايسدك أنك صايع ضايع ماتيي إلا لويه الفير.. تريد تخرب أخوك..؟!!

طبعاً هذي نقطة بصالحي فمثلت أني بريء ... طالعني أبوي وصرخ بويهي وقال :
ولا أنت.. ثور.. على طول وين ماقال بنروح قلت يالله..؟!!

ضحك محمد ولف أبوي وقال: عيدوها وأنا أراويكم..؟!!

ظهر من الغرفة .. وأول ما هجمنا على بعض علشان نتكافخ.. إلا دش أبوي ومسكني من كندورتي وقال:
أذلف لغرفتك.. أعرفكم.. وين أنتوا والرقاد وين..؟!!

سحبني أبوي وأنا بروحي اللي كنت أشوف محمد وهو يضحك ويسويلي حركات ويقولي: أحسن..

وصلني الحبيب الوالد للغرفة.. وقال: نام الله يهديك أنت وياهلمسطول محمد..؟!!

وعقبها سار..
أما أنا من كثر خوفي فصخت ثيابي ورقدت إلين اليوم الثاني..

**********************************************

(( محمد يتكلم ))


أول ما سار أبوي وهو يسحب سالم لغرفته.. صكيت الباب بالمفتاح فصخت هالثياب اللي علي.. وتسبحت.. ولبست ملابسي.. حاولت أرقد.. مافي فايدة..
ليش الغريب انسان غامض..؟!!

أحس أني تعلقت فيه.. والله لو هدني هذا الأنسان معرف شو ممكن يستوي فيني..؟!!

طيب حبوب .. وعاقل.. لأول مرة تضبط وياي أرافج واحد عنده عقل ويستخدمه..؟!!

عيونه حلوة.. بس ليش يلبس هالوشاح دايماً.. لا يكون مشوه..؟!!
أكيد.. لأني يوم كنت أسأله عن أهله.. قال: لا تسأل..؟!!
أها.. يعني الغريب.. يتيم واستواله حادث هو وأهله توفوا اليميع.. إلا هو نجى بس مع تشوه فيه..

أوهوووو.. ببدأ لفتح مجال لخيالي الواسع..
لا أن شاء الله.. ولا شي من هذا هو صح..

مر الوقت وأنا أفكر بالغريب إلين رقدت.. ونشيت لصلاة الفير عقبها كملت رقادي..

نشيت مبكر اليوم .. وتوجهت عقب ماتسبحت وتعطرت لغرفة سالم ، مالقيته مسكر الباب.. دشيت.. بهدوء.. وصكيت الباب من وراي..
مشيت بخطوات هادية إلين ماصرت قريب عنده.. حطيت فمي عند أذنه.. وصرخت بصوت عالي:

نووووورة على الجوال تبي تكلمك..

نش وهو مفزوع ومسك الجوال يطالع، لقاه مغلق.. وأول ما طالعني.. نش من مكانه مثل اللي لدغته حية.. ونط علي.. وصفعني تصفيع وهو يقول:

طفس.. والله طفس.. طيحت قلبي..

أما أنا.. كنت ميت من الضحك وقلتله : هذا كله لأني طفس..؟!! ولا علشان خاب ظنك أن نورررة البنورة مو على الجوال...؟!!

زاد وهو يكفخ وقال: لا تناديها نورة البنورة سمعت..؟!!

تركني عقب ماطلع كل حرته فيني من الأمس إلين اللحين.. ويلس يشوفني شوي.. وعقبها ضحك.. وقال :

شفتها.. يا محمد.. والله قمر..

رديت عليه : أعرف أني قمر ما يحتاي أنك تقول
أخذ مخده وفرها علي سالم وطالعني وقال:

وحشتني مووووت.. ماغابت من بالي لو ثواني.. طول هالسنين

سألته بخبث: تحبها يا سالم..؟!!

ضحك وهو يطالعني وقال : إلا أموووت فيها مو بس أحبها..؟!!
كل قطرة بدمي كانت منها وفيها..
كذب المثل اللي قال: اللي بعيد عن العين بعيد عن القلب.. والله شوقي لها ضعف المسافات والثواني والساعات والدقايق اللي غابتها عن اعيوني..

سكت شوي

وطالعني سالم وقال:
محمد.. تتوقع أبوي بيوافق علشان أتزوجها..؟!!


طالعته عقب ماتوسعت عيوني.. وأنا منصدم

خاف سالم وقال: لاتقول..؟!! يعني تتوقع ... مايوافقوا أهلي..؟!!

توسعت عيوني زوووود عن قبل..

رد سألني سالم وهو متجه صوبي ومسكني من إيدي وقال:
وش بلاك.. عيونك صارت قد كفوف إيدي..؟!! هذا كله ممكن يكون رد فعلهم..؟!!

طالعته وقلت : لا مو السالفة جذيه.. بس بلعت العلجة اللي كانت بفمي وما عندي غيرها.. شو أسوي..؟!!

وقف سالم.. وعضني عضة أستوت مثل ساعة بق بن.. وقال: أنا ميت من الخوف وأنت تفكر بالعلوج..

ضحكت أنا وياها.. وعقبها قلت: ألبس ملابسك وبيحلها ألف حلال..
المهم تركت سالم يتسبح ويلبس.. وأنا توجهت لغرفتي وكملت لباسي وتوجهنا لصوب الريوق وتريقنا..

وتوجهنا مباشرة للدوام..


**********************************************

(( سالم.. يتكلم ))

أول ما دش محمد الغرفة وقال نورة.. استانست بس.. هالطفس ما يوز عن سوالفه..

دشت الفكرة براسي.. يسدني ما ضاع من عمري وأنا أتريا..
نورة لي.. وأنا لنورة.. ولازم أشوف حل..

توجهنا أنا ومحمد للدوام.. وكل منا سار على مكتبه.. أما أنا..أول ما يلست.. أتصلت على تيلفون بيت عمي سالم ومنو رد علي..؟!! تعرفووون..؟!!

هيه نورة..

أول ما سمعت صوتها مادري شو ياني تميت ساكت إلين ما صكت بويهي
واتصلت مرة ثانية.. بس هالمرة تجرأت وقلت:

السلام عليكم..؟!!

ردت نورة: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..

سكت ماتكلمت.. إلا يوم سمعتها تقول:
أيوه يالأخو.. تآمر على شي..

رديت عليها وقلت:
صباح الخير يا بنت عمي..

سكتت شوي وقالت: صباح النور.. منو وياي محمد..؟!!

جاوبت على طول : لا.. أنا سالم..

وهنيه أسمعها بدت تتكلم :
ياهلا بسالم..؟!! أشلونك ؟؟

حسيت قلبي يرد عليها مو لساني : بخير والله بس.. أنتي..؟!! وسكت..

تفاجئة نورة وقالت : أنا.. شنو..؟!!

تلعفست حتى الكلام اللي أبي أقوله لعندها وقف.. حاولت أقولها أشلونج..؟!!
قلتلها :

أنتي..؟!! طبخج حلو..

ضحكت وقالت : مشكور والحمدلله أنه نال إعجابكم..

حسيت أن موقفي سخيف ، قلت على طول: وين عمي..؟!!

جاوبتني وقالت: عمك..؟!! ليش ماتجرب تدق على جواله..؟!!

قلتلها : دقيت بس لقيته مغلق..

ضحكت شوي وقالت : مادام مغلق يعني في سابع نومة تبيني أوعيه..؟!!

قاطعتها : لالا.. بس سلمي عليه..

قالت: أن شاء الله..

قلتلها : مع السلامة.. وداري على عمرج زين..؟!!
وشوي إلا أسمعها تقول : سالم..؟!!
نورة .. تناديني..؟!! فديتج يابعد قلبي..؟!!

آمري يا نورة.. تفضلي..؟!! شي في خاطرج..؟!!

سكتت شوي وقالت : لا سلامتك.. بس لاتقاطع..

ضحكت أهنيه وقلت : أن شاء الله

ردت علي : مع السلامة اللحين..

قلت مرادد عليها : الله يسلمج..

نهينا المكالمة.. آه يا زينها نورة.. ويا حلات أسمي يوم يظهر من لسانها..
مو محمد..؟!! ياسليم الئيم..؟!! وووع منك يالطفس..


*********************************************

يتبع
vvvvvvv
vvvvvv
vvvv
vvv
vv
v
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحـزاانــ
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 134
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأربعاء أكتوبر 24, 2007 7:18 pm

(( الجزء الثامن ))


(( دنيا ما خلت لا كبير ولا صغير ))

[align=center](( محمد يتكلم ))


أول ما وصلنا الدوام بديت أفكر وأفكر..
مرت أيام وشهور ونحن على هالحالة ويا عمي نزوره وبدون علم أبوي
شنو الحل..؟!! حتى المسكين سالم.. يحب بنت عمي.. والأثنين ماتزوجوا يتريوا بعض..شو ممكن أسويه يا ربي..؟!!

أقول: أحسن أريح أعصابي وبخلص هالدوام اللي كرهني هالحياة..

خلصت شغلي.. أنا وسالم.. وتوجهنا على طول وين ما صافين السيارة.. وأول مايـينا نركب السيارة لقيت شخص كبير في السن ياي صوبي وقال:

ماتذكرني..؟!!

طالعته.. وأنا أحاول أتذكر..وبعد شوي صرخت وحظنته :

هيه مو أنت اللي أنقذت أخوي..؟!! مو أنت العم...؟!!

ابتسم وقال: هيه أنا.. عمك علي ..والله ماتوقعت أشوفكم عقب هالشهور.. وأشلونه أخوك..؟!!

أشرت على سالم وقلت : مثل ماتشوفه.. أحسن مني ومنك..

يا سالم وسلم على الشايب وسولفنا شوي عن هالدنيا ونحن واقفين صوب السيارة.. طالعته وقلت :

شنو يابك يا عم..؟!! تدور على حد..؟!!

طالعني وهو مثل اللي مايريد يــبكي وعقبها قال :
والله أدور على ولدي ماشوفه..؟!!

سألته : منو ولدك يا عم..؟!!

طالعني وقال بعد تفكير : مايحتاي يا ولدي.. باجر بطوف ويمكن بلاقيه .. واللحين أترخص عنكم..

مسكناه أنا وسالم وحلفنا عليه أنه يتغدى ويانا اليوم..ويالله يالله إلين طاع..
وركبنا السيارة..

ولما وصلنا البيت توجهنا لميلس الرياييل ودخلنا العم علي..
دش أبوي وسلم عليه ، وقدمنا له الأكل وكل ويانا واستانسنا شوي..
المهم عقب الغدا.. شفت العم علي تعبان طلبت منه أنه يرقد شوي إلين صلاة العصر ، وبعد ماطلع روحي وافق ، ويبتله الفراش واللحاف.. وفرشت له على الأرض..

يا عمي علي وتمدد على الفراش ونام على طول.. يوم لحفته.. طالعته وهو راقد.. شكله مثل اللي شال هموم الدنيا وما فيها.. ياترى شنو بلاك ياعم من مصاب الدنيا..؟!!

خرجت من الميلس وأنا متجه صوب غرفتي وتريت إلين العم ما نش وصلى صلاة العصر.. وخلص.. عقبها توجهت بالشاي والقهوة صوبه وأول ما دشيت طالعني وقال :

ليش متعب عمرك يا ولدي..؟!!

طالعته وقلت : لا تعب ولاشي كله من الموجود يا عم..

صبيت له القهوة وتقهوى وقربت له التمر وخذ تمره بإيده وهو يفكر.. وسرحان ولا كأني مويود.. قاطعت عليه يوم قلت :

عمي علي وش بلاك سارح..؟!!

سكت شوي وقال : ولا شي يا ولدي .. بس ترى الدنيا ماخلت حد مايفكر..
أه.. وأنا عمك..

طالعته وأنا أحس أن الآه وراها جروح مكوية بصدر هالعم..قلت له :
حلفتك بالله يا عم .. خبرني شو بلاك..؟!! وشنو فيك؟؟ ومنو ولدك اللي خفت تقلي على أسمه..؟!!

تم ساكت وما كان يريد يتكلم ومع ضغطي الملح عليه جاوبني وهو يبكي وقال :
خالد علي..

طالعته وأنا أفكر..قطع الصمت اللي كان محيط بالميلس وقال:

ولدي .. خالد علي هو نفسه المدير اللي يدير شركتكم..

مفاجئة اصدمتني.. مرة وحدة وقلت: المدير ماغيره يا عم..؟!!

استحى العم ونزل راسه وهو يقول: دنيا..

أخذ حبة من التمر وهو يفرك فيها بأصابعه ومع الدموع اللي تسير بين تعرجات بشرته.. السمرة
هذي البشرة اللي تحمل طيات من الزمن خلفته فيه.. شكله واضح مجروح.. آه يادنيا.. حتى الكبار ما سلموا منج..

قلتله: عمي.. شي مستوي بينك وبين ولدك..؟!!

حسيته استحى زيادة وقال: ابصراحة يا ولدي.. مافي شي..بس تعرف مشاغل واشغلته عني..

حسيت أنه يريد يخبي في صدره.. لكن في نفس الوقت حبيت أني أساعده..

قلت له على طول : أسمعني.. ياعمي.. شنو رايك أسير وياك عقب لمشوار.. بس بيني وبينك..؟‍!!


رفع راسه وطالعني بعيونه المتخبية بين تعرجات ويهه وقال وهو يضحك :
لا يكون تريد تخطفني..؟!!

رغم جرحه إلا بعده يضحك..؟!!

دش الوالد هو وأخوي سالم للميلس.. ويلسوا معاه لفترة طويلة حتى صلاة المغرب.. وتوجهنا يميع للمسيد وصلينا وعقب شوي قلت أني بوصله للبيت لكن أبوي قال :

وش رايك تتعشا معانا ؟!!
أشر بأيده وقال : لا بسني الله يسلمكم والله أنكم أجواد صدق ترى الدنيا بعدها بخير..

مع المحاولات اللي انصدرت من أهلي والرفض من الشايب.. عقبها أخذت العم وياي في السيارة بعد ما كان أهو المصر على أنه مايطول..
المهم..
توجهت لأحد المطاعم وتشريت لنا العشا ، وتوجهت عقبها للبحر للمكان اللي أحسه بيخليه يرتاح..

خرجنا من السيارة وتوجهنا قرب البحر.. وعمي علي أخذ يتنفس من أعماق قلبه.. وتمت عيونه تبحر ويا سكون البحر.. وعقبها قال:

هيه يا ولدي..لو تعرف أن آخر مرة شفت فيها بحر كان متى..؟!!

وأنا كنت يالس أرتب المكان والعشا وجهت لعيوني صوب عمي اللي كان بعده ما يلس وقلت :
ليش..؟!! من متى ما شفت البحر..؟!!
وأخذت أترياه يجاوبني وأنا لفيت براسي صوب الأكل وأخذت ارتب في هالأغراض..

اقترب مني شوي شوي.. وهو يتمتع بملمس التراب اللي يمر بين أصابع أريوله..ويوم طالعت عليه.. لقيته ماسك هالنعول بيديه ويلعب بأصابع أريوله بالتراب.. إلين ما يلس احذاي.. وعقبها قال :

تقريباً.. ما شفته.. من.. من..؟!!
من 40 سنة..

طالعته وقلت وأنا متفاجئ :
شنهو..؟!!

40 سنـــــــــــة..؟!!

بالله عليك.. تتكلم صدق أنت اللحين..؟!!

سكت عمي علي.. فترة وعقبها قال :
خلها على الله .. المهم خلنا اللحين بعشانا.. وأخذ يضحك.. ضحكة والله ما رمت أفهم مغزاها..

طالعته وقلت : أترياني اللحين وأنا برد..

رحت أدور على الغريب اللي صارله من آخر مرة أختفى فيها.. غايب..

ويوم مالقيته.. توجهت مباشرة لصوب الشايب وحطيت العشا وتعشينا وعقب ما خلصنا من كل شي.. طالعني العيوز وهو يقول:
الله يعطيك ألف عافية على العشا الطيب..

طالعته .. الله يعافيك يالغالي..


تعرف يا ولدي محمد..
ياليت ابني مثلك.. بس تسلم البطن اللي شالتــك يا ولدي..


طالعته وقلت: شنو هالجرح اللي أشوفه ينزف بين حروف الكلام.. أشكيلي وأن شاء الله أكون لك عون.. يا عم علي..


وجهلي كلامه وقال : أي هم بان علي يا ولدي.. علشان تقولي أني مهموم..؟!!

طالعته وأنا أغمزه كأني أقوله.. علي يا عم..؟!!
وأول ما شاف الحركة اللي انصدرت مني
ضحك ضحكة والدموع تلمع بوسط اعيونه وقال : ابصراحة أنا ماقلت لحد هالهم اللي فيني من سنين أخاف أن الناس تغير نظرتها في ولدي..
بس من يوم ما شفتك.. والله قلبي أرتاحلك كثير..


حطيت إيدي على إيده وقلت : مادمت ارتحت لي اعتبرني ولد لك وخبرني وش بلاك..؟!! والله ماخلي الهم يسكن بصدرك بإذن الله..

أخذ يطالعني ومسك إيدي اللي كانت تحضن إيده وباسها بوسة الأبن للولد وعقبها قال:

تعرف كان ولدي خالد يموت بالنجاح والحمدلله نجح في جميع مراحله وبعت كل اللي أملكه حتى يكمل حياته ودراسته أما زوجتي توفت بسبب مرض خذ من عمرها يوم ورى يوم ومن عقبها رفضت أني أيــيب لولدي حرمة أب.. فيوم كبر زوجته من بنت أختي..
طبعاً المشاكل زادت أول ما دشت بنت أختي لهالبيت وتغير ولدي وصار يطول إيده علي ويبيتني بلا عشا..
وفي يوم من الأيام قالي أنه بيوديني علشان أفحص
بس أول ما وصلنا المستشفى تركني في غرفة ومن عقبها ماشفته طول هالسنين..



تعرف ليش.. يا ولدي محمد..؟!!



طالعته وأنا العبرة خانقتني : ليش يا عم..؟!!



لأنه كان فارني بمستشفى المسنين طول هالسنين.. لدرجة أني ماعرف إذا كان عنده عيال ولا لأ.. ويوم ييت أسأل عنه.. أكتشفت أنه انتقل من البيت اللي كان فيه لفلة كبيرة.. وأنا متأكد يا ولدي أنه شور حرمته.. والله أعلم..
المهم.. دلني واحد من الطيبين على مكان الشغل اللي يداوم فيه..



ونزل راسه وحط إيده على عيونه وتم يصيح والدموع غرقت لحيته البيضا.. وكمل والعبرات ترفع بجسمه وتحط فيه..
تصدق.. توقعته يتأسف..أو.. ياخذني بالحضن.. بس آآه من الزمن.. والله صدق من قال : قلبي على ابني انفطر.. وقلب ابني علي حجر..

وتم يصيح ويصيح وهو يمسح بكفوف إيده هالدموع اللي يذرفها بحرجة..

حضنته وتميت أبوس راسه.. وقلت ماعليه ياعم..ترى الدنيا دواره وأنا ابنك.. من يوم ورايح..وهذا الخالد طز فيه يعله يفداك أن شاء الله...

طالعني وهو يصيح وحط عينه بعيني وقال : لا يا ولدي.. لا تقول جذيه بس..تعرف يوم شافني يا ولدي شنو قال..؟!!
قال : أطلع برع من الدايرة لطلبلك الشرطة..تصدق..؟!!

يطلبلي الشرطة..؟!! أنا.. أنا.. أبوه اللي ضحيت بكل عمري يقولي هالقول..؟!!


آآآه من اللي حرج أعصابي يا ولدي.. آآآه.. بس ماقول غير : لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم..


ماعرفت اهنيه شو أسوي بالضبط.. لكن تميت أواسيه وقلت :
والله يا عم مالك مرده لدار المسنين مادام راسي يشم الهوى.. والله..

طالعني العم علي وقال وهو يمسح هالدموع : وأنت شنو ذنبك تتحمل اهمومي زود على اهمومك ..؟!!
خلني يا ولدي.. ترى اللي خلقني.. ما يضيع أحد لا بمكان ولا برزق وأنا عمك..


طالعته وأنا أتكلم بجدية : أسمع يا عم هذا الموضوع انتهى.. وذنبي.. هو نفس الذنب اللي خلاك تساعد أخوي .. وإذا أنت تحسبه كرم مني..؟!!
لأ.. أعتبر أني أرد جميلك اللي شايله فوق راسي..

ضحك وقال : أي جميل.. بس خير أن شاء الله .. وعسى ربي يرزقك الحرمة الطيبة والذرية الصالحة..

المهم كملت وياه السهرة بس مو لمنتصف الليل..!!
لأن هالشايب كان تعبان..

فتصلت على عمي وطلبت منه أنه يستقبل في بيته ضيف.. وطبعاً كان العم علي..

خلصنا من السمرة واتجهت بالعم علي لبيت عمي سالم ، وأول ما وصلنا.. يلسنا رباعة في ميلس الرياييل.. وفهمت عمي سالم أن الضيف بييلس عنده فترة معينة إلين مايرد ابنه المسافر..
وهذا نفس اللي اتفقت عليه مع العم علي.. علشان مايحس بالإحراج.

تركت العم علي في بيت عمي سالم.. وتوجهت للبيت وأنا شايل سر يديد مايعرفه غير ربي والشايب وأنا..

**********************************************

(( نورة تتكلم ))

يوم رفعت السماعة.. ولقيته سالم ما صدقت.. والله وحشني موووت..
كنت أتمتع بكل حرف يقوله..

فديت اللي قال داري على عمرج..

تلفت على صوت أبوي وهو يقول: نورة منو كنتي ترمسي وياه..؟!!

طالعته وقلت : هذا سالم.. قال أنه اتصل عليك وحب يسلم بس لقى جوالك مغلق..

هيه صح.. أنا أغلقه علشان محد يزعجني..
المهم أبي ريوق اللحين..وعقبها خير أن شاء الله

سرت المطبخ.. ويهزت الريوق لبوي وسرت ويلست احذاه.. وكنت أشوفه وهو يتريق..تم يطالعني شوي عقبها قال :

شنو اللي قاله سالم ... بالضبط يابنتي..؟!!

تغير لون ويهي.. وأبوي يكمل ريوقه وهو يترياني أجاوبه..
شنو اللي تباني أقوله لك يا يبه..؟!! تبيني أخبرك.. أني ميته بولد أخوك سالم..؟!!

طالعته وقلت : قال أنه حب يسلم ويصبح عليك ..و...وأن طبخي حلو..

ضحك أبوي وهو مخلص من الريوق.. وقال: اللحين أنا بسير بخلص الشغل اللي لازم أخلصه وبرد..

سار الوالد وتلبس وأول ما كان بيظهر طالعني وقال: في شي ناقص على البيت...؟!!

رديت عليه وقلت: لا.. والحمد لله ترى خير الله وااايد..

ابتسم وراح..

أما أنا توجهت للمطبخ علشان أزهب الغدا.. مرت الساعات ورى ساعات إلين ما وصل الوالد.. دش.. وتسبح .. وتغدى ورقد.. إلين صلاة العصر..

وعقبها تمينا يالسين أنا وياه نرمس عن يلست أمس.. اللي كانت اهنيه.. وبدأ يتكلم بكل إعجاب عن محمد.. أما أنا كنت أجر الأسئلة عن سالم..

والمشكلة أن أبوي مو راضي يفهم تلميحاتي..
قاطع كلامنا صوت المؤذن لصلاة المغرب.. توضأ أبوي وتوجه للمسيد..
أما أنا توضيت وصليت صلاة المغرب.. ورحت أجهز العشا..

وأول ما خلصت العشا وترتيباته إلا أذن العشاء وشفت أبوي يخرج علشان يسير المسيد..

وعقب ما مر الوقت وخلص أبوي من صلاة العشاء.. تعشينا وكل شي وييت أيلس ويا أبوي عقب ما خلصت من شغل المطبخ اللي هدلي حيلي..

وفجأة بدون مقدمات.. قاطع هالسمرة.. صوت الجوال..
ويوم سرت أييبه.. علشان أبوي يرد.. لقيت مكتوب على الجوال.. حمودي..

هنيه توقعت حد من ربع الوالد.. لكن يوم رد ..فهمت من طريقة كلامه.. أن هذا محمد أخو سالم.. يعني ولد عمي..

طالعني أبوي وقال: سيري جهزي فراش ولحاف بيينا ضيف..

طالعته وقلت: أنزين أبوي تعشوا ولا لأ..؟!! ولا أجهزلهم عشا..؟!!
رد علي الوالد وقال: لا يابنتي.. متعشين.. جذيه قال ولد عمج محمد.. مشكورة.. يابنتي..

ومر الوقت.. وأنا.. أتريا بفارغ الصبر..

طبعاً فرحت كثير على بالي أن سالم بيي علشان يرقد عندنا لكن الصدمة صحتني من غفلتي يوم شفت محمد ويا ريال شايب يدشون الميلس..

كنت أراقب من الشباك اللي يطل على جهة الميلس.. بس بشكل غير ملحوظ..

ورحت أدور وأدور بعيوني لكن مالقيت سالم.. تحركت وأنا أقول ... أووووف وينك يا سالم..؟!! ليش ماييت وياهم..؟!!

مضى الوقت وكلهم يالسين في الميلس.. أبوي والشايب ومحمد..


فكري تم يروح ويي.. وفجأة قلت بصوت مسموع.. بس الحمد لله محد سمعني..
حامض على بوزك يا محمد أنك تاخذني.. يا أكون لسالم.. ولا أيلس بلا زواج ولو شو ما قال أبوي..

دش علي أبوي وقطع حبل أفكاري يوم قال: خلاص محمد سار البيت ويسلم عليج.. وترى هذا ضيفنا يا بنتي.. بيضي ويهي معاه ولا تنقصي بحقه.. ولو قصر أي شي في البيت تعالي وعطيني خبر سمعتي وأنا أبوج..؟!!

أشرت على عيوني وقلت : من عيوني يابو نورة..

ضحك وقال: الله يسلم عيونج يا نورة.. وعلى قولت محمد.. نورة البنورة..

راح وهو يضحك.. أما أنا.. قلت بخاطري.. أنا وأنت يا محمد والزمن طويل..

**********************************************

(( محمد يتكلم ))

أول ما وصلت العم علي لبيت عمي سالم.. عرفتهم على بعض.. والحمد لله شكلهم بيوانسوا أعمارهم.. ودعتهم وركبت السيارة..

وأنا يالس أسوق.. فكري تم يروح ويي على هالشايب.. ويوم طالعت الساعة لقيتها تأشر على بداية الليل..
يعني جدامي الليل بطوله علشان أسهر في مكاني.. هيه والله.. مكاني..؟!!




يالغريب..؟!! شنو قصتك أنت بعد..؟!! مرة أشوفك .. وأسابيع تغيب.. بدون أي خبر..




أول ما وصلت عند البحر.. تميت يالس في السيارة وما ظهرت.. وتم فكري

ويا لشايب.. أذكر شكله.. ريال كبير في السن الشيب غطى راسه وشنبه

ولحيته الطويلة.. والزمن رسم خطوطه اللي مثل النحت في ويهه الأسمر

وإيدينه النحيفة.. اللي عروجها ظاهرة مثل العناوين .. آآآه ريال ضحى
بشبابه وربى أبنه بكل ماربي عطاه من طاقة ويوم فرح فيه شنو المقابل..؟!!

يبيعه أبنه..؟!! آآآه يا زمن شنو مخبي لنا وياك..؟!!


شوي.. أسمع حد يطق الجامة.. يوم شفته.. لقيته الغريب..

ظهرت من السيارة وأنا أسحب أريولي.. طالعني الغريب وقال : شنو اللي غير حالك هاليوم..؟!! التعب مرسوم بويهك..؟!! خير أن شاء الله..

ومشيت وأنا أحس أن عقلي مو وياه.. وسكرت باب السيارة لدرجة أن سيارتي أهتزت من قوة الضربة..

شفت عيون الغريب تلمع وهو يطالع فيني ، اقتربت منه وقلت : شنو بعد..؟!!
بيستوي لنا من الناس اللي نحبهم..؟!!
ليش الخيانة صارت تجري بالدم..؟!! خبرني ليش..؟!!

تفاجئة من رد الغريب يوم قال :

مايلجأ للخيانة إلا اللي مابقلبه ذرة الإيمان.. ترى اللي يعرف الله ورسوله- صلى الله عليه وسلم – ما كان بيعطي الشيطان مجال..


سكت منه ومشيت لصوب البحر.. أما الغريب أخذ يتابع خطواتي إلين ما صارت المسافة منبينا كم شبر..

طالعني وقال : يــيت قبل.. بس منو الشايب اللي كان وياك..؟!!

طالعته وأنا الدموع غرقة اعيوني وقلت : ليش ما يـيت علشان تسمع.. آهات تطلع من صدر ياكله القهر..؟!!

ليش..؟!!

بديت أصرخ.. وأصرخ .. طالعني الغريب.. واقترب مني وقال:
محمد.. استهدى ربك.. شنو اللي استوالك..؟!!

أرجوك..؟!! يالغريب.. خلني في حالي.. أرجوووك

قاطعني وقال : خبرني شو بلاك..؟!! الريال الشايب شو علاقته فيك..؟!!

حسيت النار سوت حريجة بصدري.. طالعته وأنا أطيح جسمي على الرمل علشان أيلس..

أما الغريب أخذ يشوفني منصدم بالحالة اللي كنت فيها.. وأول ما يلست أقترب مني شوي ومثل العادة لازم تفصل منبينا كم شبر..

طالعني الغريب وقال : محمد.. ممكن تخبرني..؟!! يمكن أقدر..

قاطعته وقلت : ليش تريدني أخبرك باللي يجرح قلبي وأنت ولا تخبرني حتى وين ساكن..؟!! أو أي شي يتعلق فيك..؟!!

جاوبني ...؟!! قوووول..؟!!


سكت الغريب.. ووجه عيونه للبحر..
السكوت كان هو سيد الموقف.. كل منا ظل ساكت.. عقبها هديت شوي..



وطالعت الغريب اللي رغم الكلام اللي قلت له بقى وياي..

وقلت : يالغريب.. أعتذر منك.. بس والله.. أنتــــ.....

قاطعني وهو يقول: خبرني شنو هي السالفة اللي ثــقلت عليك الحمل..؟!!

أخذت أشوفه شوي.. وعقبها قلت :
شفت الشايب اللي كان وياي.؟!!

كان الغريب يسمعني بالحرف وقال : هيه.. شو بلاه..؟!!

قلت له وأنا أطالع على إيدي : هذا هو اللي.. أنقذر أخوي سالم.. يوم.. يوم..

قاطعني الغريب: ما يحتاي تكمل عرفت.. أنزين شو فيه..؟!! وشنو مستوي وياه..؟!!


هذا يالغريب.. اليوم اللي أنقذ فيه أخوي كان هذا أول يوم يظهر من دار المسنين عقب 35 سنة.. كان يدور ابنه..
ويوم شاف أخوي مرمي على الأرض بدمه ساعده أهو وراعي التكسي اللي كان راكب معاه..
تصدق.. أنقذ أخوي.. ومن شهور طويلة.. ومن ذيك الشهور.. يوم ورى يوم.. من مكان لمكان يدور على ابنه..؟!!

طالعني الغريب اللي حس أن العبرة خنقتني.. وقال:
محمد.. ريح أعصابك شوي عقب كمل كلامك..!!

طالعته.. وأخذت أبكي وأنا أتكلم :
تعرف أن المدير النذل أهو ابنه..؟!! هالريال الطيب..ينعق بدار المسنين وكم..؟!!

وكم..سنة يالغريب..؟!!
35 سنة..؟!!

طالعني الغريب وهو مثل اللي يمدني الطاقة وقال : يا محمد.. ولا تكرهوا شيءً وهو خيراً لكم.. يمكن ربي أرسله ينقذ أخوك.. علشان أنت تنقذ ما تبقى من عمره..؟!!

طالعته وأنا أحاول أمسح هالدموع بغترتي.. وقلت : شنو قصدك..؟!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحـزاانــ
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 134
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأربعاء أكتوبر 24, 2007 7:20 pm

رد علي بجرأة وبرقة وبأسلوب حنون في نفس الوقت وقال : محمد ترى هالريال تعب لمدة 35 سنة.. أحس أنه ريال خير عليك.. أهتم به

وأنا الغريب.. اللي نظرتي بالشخص بإذن الله تصيب..ما تخيب

بعد ما هديت شوي وأستجمعت قوتي قلت وأنا أطالع فيه :

عطني شورك.. تراني اللحين خليته عند عمي سالم.. يبيت هاليوم.. بس تعرف.. ما روم أخليه في بيت عمي على طوووول...


سكت فترة من الوقت وطالعني عقبها وقال:
تعرف يا محمد..شنو الحل..؟.!!

طالعته وقلت : لا تقول أني أسير عند ولده..لأني لو شفته والله يا جاتل أو مجتول..

حط عينه بعيني وهو يريد يرطب الجو قال:
وأشلون يقول عنك سالم طفس..؟!!

ابتسمت ابتسامة وعقبها تنهدت وقلت : يالغريب شور علي..

رد علي وهو موجه لي نظرة كلها شك : وبتاخذ على نصيحتي...؟!!

ضربت على صدري وقلت : جربني.. بس ماريد حل غريب مثــلك..؟!! عطني حلول معقولة ومنطقية..


ضحك الغريب وقال:

أشور عليك أنك تسوي......................
.................................................. .............




صرخت وأنا أوقف على اريولي وقلت : شنو هذا يالغريب..؟!!

طالعني وقال : شو بلاك وقفت يامحمد..؟!!

نظرته بنظرة وأنا مو قادر أوجه أي نظرة غير لعيونه لأنها هي الشي الوحيد بارزة مثل ماقلت قبل..

يالغريب.. اللي فيني كافيني.. وأنت لو تعرف..؟!! وبديت أصرخ وأنا أتلفت براسي مرة يمين مرة يسار
يالغريب.. يالغريب.. دخيل الله.. خذ كلامي بمحمل الجد.. أقولك الريال أبنه ناكرنه وتشور علي بهذا الشور..؟!! شو.. تستخف بدمك..؟!!


الغريب ما رد علي.. وقالي عقب فترة : أنزين يا محمد.. أنت شنو شورك لهالمشكلة..؟!! عطني شورك.. وخلني أشوف..؟!!

لأن كلامه ما عيـبنـــي سرت عنه شوي.. وأخذت أفكر

وأمشي على البحر وعطيته ظهري.. أما هو.. ظل مكانه ولا تحرك.. وأنا أخذت أمشي رايح جاي.. عقب شوي.. اقتربت صوبه وتوقفت وقلت:

أسمع.. شو رايك أروح وأضرب أبنه ضرب ، وأخليه يعترف بأبوه..؟!! واخذت أرفع أصبعي وأسوي حركة على أساس أني ذكي..

تعرفون شنو اللي خلاني أضحك على الرغم أني كنت متضايق حيل..
ضحك الغريب ضحكته الحلوة..

وطالعني عقبها وقال: وشنو اللي يضمنلك أنه مايرده لدار المسنين..؟!!
شنو ...؟!! بتنصب خيمة جدام بيتهم وبتبقى مراقبه الخاص..؟!!

سكت شوي.. وأنا أفكر بكلامه المنطقي.. قاطع سكوتي الغريب يوم قال:

اسمعني يا محمد ماعندك غير اللي قلته لك.. وخذ بشوري وهذي أول الخطوة وعقبها بخبرك شنو تسويه علشان تريح هالشايب..

طالعت الغريب وأنا حاط إيدي فوق راسي مثل اللي يولول..وقلت :
شنو الحل يا رب..؟!!

ضحك الغريب بضحكته الملفته وقال وهو يطالعني بنظرة ثقة:
خذني على قد عقلي ..

رفعت إيديني من فوق راسي وقلتله: بسايرك.. وبشوف لوين ناوي توديني وياك يالغريب..

سمعت صوت الجوال يدق.. فتشت مخابيي لكن مثل العادة الجوال كان في السيارة أتجهت للسيارة علشان آخذ الجوال ، طالعت الغريب وقلتله: شوي وبردلك..

سرت للسيارة وطالعت الجوال لقيته سالم.. رديت عليه :
أيوه يا سالم .. شنو عندك..؟!!

رد علي سالم وهو بارد الأعصاب :
طفس.. أكيد طفس.. الواحد يقول يا مليون مرحبا بأخوي..
وأخذ يقلد صوتي متمصخر
أما أنت.. أيــــوه يا سالم.. شنو عندك..؟!!

ماكان لي مزاج أضحك.. قلتله: سالم الله يخليك خلني بحالي اللحين..

سكت سالم شوي وقال: شو فيك..؟!!

رديت عليه : ولاشي بس يوم برد البيت بكلمك أوكيه..

جاوبني سالم وقال: خلاص.. أترياك..وأول ما توصل دش غرفتي على طول..

نهينا المكالمة ويوم اتجهت صوب الغريب .. صدمني هالغريب.. مستوي يظهر فجأة ويختفي فجأة..


آآآه منك يالغريب شنو بيــيــني منك بعد..؟!!


ركبت السيارة وتوجهت للبيت ويوم سرت غرفة سالم..لقيته يترياني..
طالعني سالم وترك الكتاب اللي كان يقرأ
فيه وقال:

شو بلاك..؟!! حسيتك متضايق يوم رمست وياي..؟!!


طالعته وقلت: بخبرك يا سالم شي وأبيك تفهمه زين وبلا أسئلة..


يوم شافني سالم وأنا على هذي الحالة .. عدل يلسته وحط المخده في حظنه.. وفوقها إيديه وأخذ يشوفني بطريقة أكثر جدية.. وقال :
أسمعك.. قول..؟!!

أقتربت منه ويلست على الكرسي اللي احذا الشبرية وقلت بعد سكوت :
رحت بيت عمي..

قاطعني وقال: يالخسيس ليش ماقلتلي كنت سرت وياك..؟!!

وقفت وقلت لسالم : تعرف.. مايفيد أني أخبرك أي شي.. همك نورة وبس..

وكنت متجه صوب الباب وأنا معصب.. قام من فوق شبريته ووقف على الباب معارض أني أخرج وقال وهو مغطي الباب بجسمه وإيدينه :

أوووف يا محمد..؟!! شنو اللي مخليك جذيه..؟!!
أكيد السالفة شايدة ولا أنا أعرفك يا حبك للمصخرة..

إيلس إيلس والله بتكلم وياك يا محمد بجدية ولا بتمصخر والله حلفت..يالله إيلس..

يوم شفت سالم يحلف.. رجعت للكرسي ويلست وهو رد ييلس فوق شبريته وحاط المخده فوق حظنه وأخذ يسمع اللي أقوله.. قلت له:
ترى الشايب بيــبيت ابيت عمي فترة

طالعني سالم وهو مستغرب وقال: ليش..؟!! وبيته..؟!! وأهله..؟!!

رديت عليه بخبرك السبب بس مو اللحين.. كل شي بوقته حلو.. ولو رحت بيت عمي ماريدك تغث العم علي بأسئلتك سمعت..؟!!

طالعني سالم وقال: خير أن شاء الله.. وفالك طيب..

وتركت سالم في غرفته مستغرب عن الحالة اللي أنا فيها.. وأنا رحت غرفتي..عقب ما وصيته أنه لا يغث عمي علي.. فتسبحت.. ولأول مرة أصلي قيام الليل وتميت أدعي وأدعي.. وعقبها قريت القرآن.. ورقدت.. إلين صلاة الفير ..بس ارتحت راحة..؟!!! مقدر أوصفها..

**********************************************

(( سالم يتكلم ))


بس أول مارد محمد البيت ودش علي حجرتي تفاجئة بعيونه الحمرة.. معقول يكون تعبان..؟!!


ولأول مرة أشوفه على هذي الحالة من عقب حالته يوم الحادث اللي صار..


شنو اللي قلب مزاجه.. بس محمد أعرفه زين قلبه طيب.. معقول.. يكون الشايب طايح في مشكلة وهو مايريد يخبرني..؟!!


استغربت أن الشايب في بيت عمي سالم ، لكن عقب ما شفت محمد يعطيني الأوامر باللي لازم أسويه وما أسويه.. ما حبيت أكون فضولي بهالحزة بالذات..


مو مشكلة بخليه على راحته اللحين ومرده يخبرني..وأول ماخلص محمد جملته.. ظهر من عندي.. بدون مايقول حتى: تصبح على خير..وسكر الباب من وراه..


رميت عمري على الشبرية اللي كنت يالس عليها وتغطيت وقلت..
اللحين برقد أحسن لي.. باجر علي دوام وأريد أريح جسمي المهدود..


وهمست بصوت يالله يالله ينسمع : تصبحين على خير يا نورة.. وغمضت اعيوني ورقدت...


**********************************************

يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحـزاانــ
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 134
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأربعاء أكتوبر 24, 2007 7:20 pm

(( الجزء التاسع ))

(( فرح رغـم الجرح ))

(( العم علي ))

أول ما حطني محمد في بيت عمه سالم.. خفت أثقل عليهم.. بس يوم شفت هالويه السموح.. أبو نورة..
تبدل الخوف لراحة مابعدها راحة.. أيه يا رب.. كم أنت كريم على عبادك..

وعقب مايلست ويا أبو نورة بعد ماتركني وياه محمد وسار.. أستسمح مني وهو متأكد أن كل شي عندي وجاهز.. وماعلي قصور.. تركني علشان أريح جسمي الهلكان.. وقال: تصبح على خير يا علي.. وإذا احتيت شي دق على هالتلفون اللي احذاك على هالرقم.. وعطاني رقم جواله.. وحط تلفون البيت احذاي..

طالعته وقلت: وأنت من أهل الخير.. ومشكور ورايتك بيضة..

سكر الباب وراح..

وأنا أول ما حطيت راسي.. أخذت أفكر وأفكر.. وأقول :


آه ياقلبي من زمن صار الأبو يذرف أدموعه بسبب عياله.. معقول يا خالد..؟!! معقول تسوي فيني جذيه..؟!!

من يوم ما فريتني في دار المسنين وأنا حاطنلك مليون عذر وعذر.. قلت ماعليه.. أكيد باجر بيينــي..؟!!

وباجر كان يجر باجر واللي عقبه..

وأثاري باجر كان 35 سنة من عمري.. وأنا حاطنلك أعذار الأب لبنه..
بس ماعليه.. ماعليه.. ياخالد..

أخذت أفكر بمحمد اللي ربي رسله لي.. والله أنه ابني اللي مو من صلبي.. ياهنيالك يابو سالم بعيالك اللي محد مثلهم..

من يوم ما وصلت لهنيه.. الكل يعاملني على أساس أني واحدٍ منهم.. وحاطيني فوق روسهم.. بس ماقول غير: الله يجازيهم مليون خير وخير..

وبدون ما حس غرقت مخدتي بالدموع..وبوسط الدموع هذي رقدت من كثر التعب.. إلين اليوم الثاني..


**********************************************

(( محمد يتكلم.. ))

في صباح هاليوم.. اليديد

نشيت بنشاط غير معتاد.. وظهرت من غرفتي متوجه مباشرة لغرفة سالم ويوم بطلت الباب.. مالقيت سالم في غرفته.. فخرجت من الغرفة وصكيت الباب.. ويوم ييت ألف بويهي علشان أسير.. الصالة..

لقيت سالم واقف وراي على طول..

طالعته وقلت: بسم الله ياسالم .. ماتعرف تسوي حركة.. تخليني أعرف أنك وراي..؟!!


تبهت على ضحكت سالم وقال : أنا أريد أخرعك.. ومنو قالك أني أريد أنبهك عن وجودي..؟!!



أخذت أطالع بعيوني وحكيت راسي مثل اللي يبي يتذكر.. وأنا أقول في خاطري.. هذي مثل جملة الغريب..؟!!


خزيته ابنظرة ولا رديت عليه.. مشيت وتوجهت للصالة وين حاطين الريوق.. وسالم أخذ يهذرب بالسوالف وأنا ما عطيه ويه..

ويوم شافني ساكت.. سكت هو بعد إلين ما خلصنا الريوق.. وساعتها.. كل واحد اتجه لغرفته وتلبسنا.. وسرنا على الدوام بسيارة وحدة..
في السيارة.. تسندر راسي من هالسالم.. اللي كل كلامه.. نورة ونورة..
وما صدقت أني وصلت الدوام..
صف سالم سيارته عند الباركن وظهرنا رباعه من السيارة واتجهنا لمكتبنا..

سار سالم مكتبه.. أما أنا..
توجهت للمكتب.. وبالي عند فكرة الغريب.. ويوم دشيت المكتب.. يلست على مكتبي.. وأخذت هالتيلفون المحطوط على هالمكتب.. وبديت أتصل على بيت عمي سالم..

ردت علي نورة وقالت: ألو..

رديت عليها وقلت : السلام عليكم

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.. منو وياي..؟!!

أنا محمد ولد عمج يا نورة.. أشلونج..؟!! أن شاء الله بخير..؟!!

شوي سمعتها تضحك وعقبها قالت : الحمد لله بخير .. بس ما قلتي يا محمد..؟!!

خير يا نورة..؟!! في شي..؟!!

لا ياولد عمي بس ماتعرف منو عندي في الخط..؟!!

أي خط يانورة..؟!!

الخط الأول.. تراك أنت متصل وييت بالخط الثاني

سكت شوي وقلت : منو.. بالخط انزين..؟!!

محمد.. أنا اللي أسألك مو أنت..؟!! ترانا طولنا على الخط الأول..

رديت عليها وقلت وأنا شاك بشخص :معرف بس نورة شوي وبرد أتصل.. أوكيه..؟!!

انزين يا محمد..

صكيت التيلفون وظهرت من مكتبي وتوجهت لمكتب سالم وبدون ما يحس فيني.. سحبت التيلفون منه وقلت :

نوووورة البنورة شنو رايج فيني..؟!!

سمعتها تضحك وتقول : يعني عرفت منو كان بالخط..؟!!

مابغيت أكمل الجملة.. إلا سحب سالم السماعة مني وقال لنورة : تريي شوي..

حط السماعة بصوب.. وأخذ يركض وراي في الممر.. وأول ما تأكد أني أختفيت رد الحبيب يكمل هالسوالف.. بس أنا أعـيـبكم.. رديت عنده ولعوزته مرة ثانية.. وعقبها رجعت مكتبي..

المهم.. أتصلت مرة ثانية على بيت عمي سالم وردت علي نورة وقالتلي أن سالم أخوي من زمان صك عنها.. بس كان حاب يسأل.. أونه..؟!! عن عمي سالم..

طوفتها بس على مزاجي .. وقلت:
لو سمحتي يانورة البنورة ممكن أرمس ويا عمي..؟!!

ضحكت نورة وقالت : كان سالم أشطر..؟!!

ليش..؟!! شنو اللي تقصديه يا نورة..؟!!

لأني قلتلك من البداية أن سالم كان يبي أبوي.. بس أبوي راقد..؟!!

أهنيه تطمن قلبي وقلت : والله أسميج فتو كوبي من سالم.. صج أنكم..لايــ
وسكت شوي..

أحاول أمسك هالسان اللي وين مارحت فاضحني..

سمعت نورة عقبها تقول : كمل..؟!! ليش سكت..؟!!

أهنيه تأكدت أن نورة تحب سالم.. حسيتها تدور منبين الحروف على اللي يطمنها أن سالم يبيها..

قلت بصيغة جدية: لا ولا شي.. بس هذا عم سالم.. مو...عمي

وعلى طول حطيت إيدي على فمي.. علشان أنطم على عيني.. وقلت بخاطري أوهوووو أنا أعرف أن لساني مسحوب.. بس مو لذي الدرجة..؟!!

أما نورة ماتصدق أن لساني ينسحب..ورجعت تقول :
محمد.. شنو عم سالم..مو عمي..؟!! أنت فيك شي..؟!!

رديت بسرعة علشان ما أتوهق :
سمعيني يا بنت العم.. أنا أتصلت علشان عمي علي.. الضيف اللي عندكم..

هيه يا ولد عمي.. اللحين عرفت.. أتصل على تيلفون الميلس وهو بيرد عليك.. لأن أبوي خصصله تيلفون الميلس لعمك علي.. على قولتك..

أنزين.. عطيني الرقم لو سمحتي..؟!!

عندك ورقة وقلم يا محمد..؟!!

هيه عندي.. ولا مكتب على الفاضي..؟!!

ضحكت وهي تقول : أندوك الرقم أكتب يالطفس..
....................................

أنا سكت شوي وكتبت الرقم وأول ما خلصت قلتلها : نورة لا تسايري سالم واااايد تراه بيخربج.. من مكالمة حفظتي طفس..؟!! عيل باجر شنو بتقولي..؟!!


ضحكت وهالمرة أهي من طاحة بلسانها.. الحمدلله يعني طيحت هالسان وراثة.. المهم مو أنا بروحي اللي أطيح بلساني..

وقالت: هذا سلومي.. مــ...

ويوم ركزت أنها طاحت بلسانها..اسكتت.. وأنا متأكد أنها اللحين حمرة مثل الطماط.. المهم حبيت أختصر هالموقف فقلت:
نورة يا بنورة اللحين برخصتج ، لأني بتصل على عمي علي.. شي بخاطرج..؟!!

قالت بسرعة مثل اللي ماصدقت بتصك التيلفون :
لا مشكور .. مع السلامة..

مع السلامة يا نورة.. بس سلمــ...

حشى ما كملت جملتي إلا صكت.. يالله من وين بتاخذ هالدفاشة غير من عند سليم الئيم..ههههههه

أخذت الرقم.. وبديت أضغط على أزرار هالتيلفون.. إلا أسمعه يدق.. وبعد شوي سمعت حس عمي علي:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

وعليكم السلام يا عمي علي..أن شاء ما كون أزعجتك..؟!!

منو..؟!! ولدي محمد..؟!! ياهلا بالضي.. اللي نور الحي..

الله يا عمي شنو هالترحيب ترى مشكلة لو تعودت عليه..؟!!

ضحك وقال :
تراك غالي.. يالعالي..بقدرك.. ومنزالك..


أنحرجت أهنيه الريال من الصبح يرحب فيني..ما عرفت شنو أقول..؟!!

وشوي سمعته يقول : محمد يا نظر عيني..؟!!

جاوبه قلبي قبل صوتي : لبيه.. يا عمي..

رد علي بصوته الدافي وقال : لب الله نداك.. بكل خطوة معاك.. ومن كل ضيقة نجاك.. ويآذي من آذاك

قلت له : والقايل أن شاء الله..
رد علي : آمين.. يا ولدي...

أنزين يا عمي ماقلت شنو اللي تبيه ..؟!!

طوف علي اليوم يا ولدي.. لاتتركني وتنساني..؟!!

جاوبته بتأكيد : أفا عليك.. يا عم علي.. أنا..؟!! عسى ربي ياخذ روحي لو نسيتك..

قاطعني وقال:

أمنتك بالله يا ولدي محمد.. مثل هالدعاء لا تقوله وأنا عمك.. ماتعرف متى يكون باب السما مفتوح.. ونحن اللحين صبح ومحبوب الدعاء اللحين.. ويمكن تنقبل الدعاء بدون ماتدرك..

سكته وأنا أطمنه : خلاص والله ماعيدها أن شاء الله..

بس ماقلتلي يا عمي..؟!! أشلون نمت..؟!! أن شاء الله أرتحت برقادك..؟!!

نمت مرتاح البال يا محمد.. وعسى ربي يريح بدنك من كل علة وزلة ، أنت وجميع أهلك ومحبيك..

قلتله: وأنت معانا أن شاء الله.. بس تريقت ياعمي..؟!!

هيه والحمد لله.. نعمة أن شاء الله ربي يحفظها من الزوال..

رديت عليه : آآآمين أن شاء الله أنزين أترخص عنك لأن اللحين عندي شغل بخلصه واليوم بمرك بإذن الله..

أن شاء الله يا ولدي.. الله يحفظك.. بكل خطوة.. مع السلامة

مع السلامة يا عم..

نهينا المكالمة.. وحسيت كأن ربي عطاني طاقة على غير عن المعتاد.. ياني نشاط مو طبيعي.. يالله يالله علشان أخلص هالدوام..
وأسير لعمي.. اللي أحسه استوى شي كبير في حياتي..


**********************************************

(( نورة تتكلم ))

أحلى صباح يوم أسمع فيه حس هالسالم..وأنا يالسة أفكر فيه.. إلا شوي أسمع صوت التيلفون.. توجهت للصالة علشان أرد على التيلفون.. وتعرفووون منو كان...؟؟!!


هيه سالم.. رديت عليه : ألو..؟!!


قال: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

وعليكم السلام يا سالم..

أشلونج نورة..؟!! أن شاء الله بخير..؟!!

الحمد لله على كل شي.. بس أنت أشلونك؟؟ وأشلونها حرمة عمي
وعمي وأخوانك يميع..؟!!

والله يسرج حالهم يالغالية..كلهم في صحة وعافية والحمدلله..

وشوي أسمع صوت في الخط الثاني.. قلت : سالم تريا شوي.. علشان برد على الخط الثاني.. لا تسكر..أوكيه..؟!!

أوكيه يا نورة.. سيري للخط وأنا بترياج..

رحت للخط الثاني وتعرفون منو.. كان..؟!! كان محمد.. ولد عمي..
بس سكر على طول وقال عقب بيرد.. وبيتصل.. أما اللحين برد للغالي ولد عمي..
رديت لسالم.. وقلت :
أسمحلي تأخرت عليك..؟!!

لا عادي.. مو مشكلة.. صكيتي عن اللي بالخط ولا بعدج..؟!!

لا خلاص.. هو بروحه صكر قال: عقب بيرد يتصل..

تغيرة طريقة كلام سالم وقال : أنزين.....ممكن أعرف منو كان..؟!!

هيه عادي .. يعني مو لازم تسأل.. هذا محمد أخوك..

أخوي...؟!! شنو يبي ..؟!!

يمكن يبي أبوي ..... شرات منت تبيه..؟!!

سكت سالم شوي وقال: المهم حبيت أسلم سلمي على عمي وااايد وقوليله أشتقتلك موووت.. أنزين مووت..

أن شاء الله.. وأنت بعد سلم على محمد.. وعلى الأهل.. ومشكور والله يجازيك على قد نيتك..

وشوي بدال ما يصك سمعت حس هالطفس محمد.. وقال: شنو رايج فيني..؟!!

صراحة مت من الضحك.. المهم نهيت المكالمة مع سالم.. وعقبها بفترة أتصل محمد..

آآآه.. يا ويلي زليت عنده بلساني..!! بس ليش أخاف..؟!! هم بعد هو زل بلسانه..؟!!
لا فرق.. هو يزل عادي.. أنا أزل...لأ؟؟

أهووو أحسن أسير المطبخ.. وأخلص اللي بيديني..

**********************************************

(( سالم يتكلم ))


أول ما وصلت للمكتب أخذت هالتيلفون وأتصلت على زوجة المستقبل.. بس هالطفس مثل العادة يحب يخرب علي..

شنو الحل يا رب ويا أبوي..؟!!

أشلون أقنعه يخطبلي نورة..؟!!

بس يوم ناقشناه عن السماح.. صرخ بويهي.. وشلخ ويه هالأثول محمد.. هههههههه والله شكله كان أنتيكا..

أروح لأمي اليوم وبخبرها..!!

لا لو رحت بتسويلي مناحة.. وأبوك وأبوك..!!!

مافي غير محمد.. أهو اللي بينقذني.. لو حتى أبوي راغه من البيت يعرف يدبر حاله.. بس حتى لو راغه.. مو عقب أبوي بيستـلمني أنا.. لأني أنا اللي بيتزوج.. مو محمد...؟!!

أقول أخلص هاليوم وما بيصير إلا الخير أن شاء الله.. بس ما كون سالم حسن..
إذا ما تزوجتج يا نورة البنورة..

**********************************************
(( الجزء العاشر))



(( خطة الغريب ))



(( محمد يتكلم ))

أول ما خلصنا أنا وسالم هالدوام.. سرنا نوقع على أساس أن إجازتنا بتبدأ من اليوم اللي يليه..
وقبل لانوصل البيت قلت لسالم .. توجه لأي بقالة علشان نتشرى بعض

الأغراض..لأخواني.. وأنا أطالع الدرب..
شفت سالم صف السيارة في نفس الباركن اللي صف سيارته يوم الحادث

المشؤوم.. وأول ما كان بيظهر من السيارة.. مسكت إيده وأنا أصرخ:

سالم.. هالبقالة حشى والله ما دشيتها.. يا تودينا أي بقالة ثانية ولا ردنا البيت.. بلا أغراض وبلا زفت..

طالعني سالم مستغرب لأني من فترة كنت أضحك.. وفجأة أنقلب حالي لحالة هستيرية.. وقال :
ليش..؟*!!

رديت عليه بأنفعال : أسمع.. لو أنا ثقيل على سيارتك.. بسير وبهدك.. وأكيد بلاقي تكسي.. وبرد البيت..

سكت سالم.. اللي بدأ يفهم السبب يوم طالعني أتلفت للمكان اللي كان معقوق فيه.. يوم الحادث.. وقال :

أفا عليك.. يالطفس.. بنسير.. أي مركز من المراكز مرة وحدة.. مو بقالة..


وحرك سيارته وسرنا مبتعدين عن المكان المشؤوم .. المهم يوم دشينا المركز التجاري.. كنا نتبضع من طابق لطابق..


لفتت انتباهي شغلات.. وأشتريتها المهم..
وأول ما خلصنا وحاسبنا.. ردينا البيت..

وأول ما دشينا.. يا الجيش للهجوم علينا.. وهم أخواني..
بس شنو الحركة اللي سواها سالم..؟!!

شال أختي نورة وحملها وهو يقول.. يا زين أسمج والله.. خذي هالكيس لج..
وشوي راحت تركض لعند أبوي وأمي تراويهم الأغراض..

واللي فجرت أذني من صرخة صوتها ونبهتني أنها موجودة أختي إيمان وقالت: محمد.. وأنا منو بيشلني..؟!!

طبعاً محد يشيلها غيري.. لأن الحبيبة رفعت يدينها لي..!!
المهم شليتها.. وشوي قالت: أنا وين هديتي..؟!!


طالعتها وقلت : أندوج خذي.. حشى يا حبكم للهدايا.. وأنا منو يهديني..؟!!
وحطيتها على الأرض وراحت تغيض أختي نورة بأغراضها..
ويوم ييت أتحرك..

لقيت حد متعلق على اريولي يـيت أطالع..؟!!

تعرفون شنو اللي متعلق بريولي..؟!!

أخوي حارب..كان حاضن أريولي ويقول: أنا أهبك يا مأمد

طبعاً ضحت.. ورفعته فوق وأنا شايله.. وقلت: قول..محمـــد..؟!!

مـــأمد..

لا يا حارب.. قول محمد وبعطيك كيس اللي فيه هديتك..

أنذين ... مـــأمد..


طالعته وأنا أضحك : لا يا حارب.. مــ ـــحــ ـــمـــ ـــــد

قول محمد..؟!!

طالعته.. وشفت دمعتين معلقة بعيونه وقال بصوت حزين :
معلف أقول مأمد..؟!!

قلتله : لا شاطر.. قلت محمد اللحين يالله خذ هديتك يا حبيبي.. وبسته على خده.. ويوم حطيته على الأرض..
شفت الفرحة بعيونه وابتسم وقال: ثــكلاً ..ياطفث..

راح يلحق أخواتي.. يراويهم أغراضه.. أما أنا بقـقت بعيوني وطالعت سالم اللي كان يراقب أخواني اللي كانوا عندي.. وهو ساند جسمه على اليدار.. ورافع وحدة من أريوله رادنها ورى.. وكأنه كان يتمتع..

أشرت بالسبابة على أخوي حارب اللي راح وأنا أطالع بسالم وقلت وأنا مصدوم :
ســـ..... سمعته.. قال طفث..؟!!
أنا طفث..يا ثالم..؟!! أقصد.. يا سالم..؟!!

طالعني وهو يضحك.. وتحرك صوبي وقال :
لا.. أنت مو طفث..!! أنت طفس..

ويوم كان بيسير.. طالعته وقلت: منو علمه هالكلمة..؟!!

رد سالم وهو ميت من الضحك وقال : ابصراحة يا صوبي وقال.. طفث ثو يأني..؟!!


ماعرفت شنو أرد..؟!! فاقلت..طفس يعني..يعني.. يا حلو يا طيب..


يعني أنت يا سالم اللي علمته..؟!!

هرب سالم وهو يضحك .. صوب أبوي وأمي .. وأول ما وصلنا..
يلسنا بأدب قرب أبوي.. وأنا كان بخاطري.. آكل هالسالم..

المهم يلسنا شوي.. وعقبها توجهنا لغرفنا وبدلنا الثياب.. وتغدينا وأرتحنا شوي..

وعقب العصر.. توجهت صوب غرفة سالم.. وأول ما دقيت الباب.. توقعته بينش وبيـبـطل الباب.. لكن تفاجئة أن الحبيب مو بالغرفة..

ويوم سرت صوب أمي أتخبرها عن سالم.. طالعتني بنظرة غريبة وقالت: شنو يدريني فيه..؟!! أشوفه سار صوب أبوك..؟!!

طبعاً تفاجأت على الموقف اللي كان وسرت صوب ما يالسين أبوي وسالم..

بس شكل اليلسة ما تبشر على الخير..


طقيت الباب وأستأذنت أني أدش.. طالعني أبوي وهو مفول وقال :
دش وشوف أخوك العاقل اللي أقدر أعتمد عليه..؟!!

قلت بخاطري.. لا يكون تكلم مع أبوي عن موضوع نورة..؟!!

شوي.. إلا أبوي مسكني من إيدي وقال: دش يا ولدي.. وصك الباب من وراي وقال:

تعال..؟!! وشوف هالأثول شو يقول..؟!!


************************************************** ***********************************
يتبع
vvvvvv
vvvvv
vvvv
vvv
vv
v
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحـزاانــ
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 134
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأربعاء أكتوبر 24, 2007 7:22 pm

ان شاءالله تعجبكم
البقيه قريبا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
>>JATAL<<
][المًُدٍيٍٍٍُرٌُ العًُامًٍٍُْـ][
][المًُدٍيٍٍٍُرٌُ العًُامًٍٍُْـ][
avatar

عدد الرسائل : 253
العمر : 29
المزاج : فاااااااااااااااايق
تاريخ التسجيل : 05/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأربعاء أكتوبر 24, 2007 7:40 pm

مشكووووووووووووووووووووور

بس كأنك مسوية زي ام بي سي 2

كل شويه قريبا

تقبلي مروووووووووري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحـزاانــ
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 134
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأربعاء أكتوبر 24, 2007 7:58 pm

يسلمو على المرور
متأثره من كثر ماني مقابلتها
سنعود بعد قليل <<<< ليه سبيستون
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
][RoOsnAm][
][المًُدٍيٍٍٍُرٌُ العًُامًٍٍُْـ][
][المًُدٍيٍٍٍُرٌُ العًُامًٍٍُْـ][
avatar

عدد الرسائل : 189
العمر : 28
المزاج : مسطوووووول
تاريخ التسجيل : 04/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأربعاء أكتوبر 24, 2007 8:01 pm

مشكووووووووورة خيتو والله القصة تحول


دمتي بووووووووووووووووووووووووووووود



تقبلي مروري


RoOsnAm

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://jatal.yoo7.com
بنت طيوبه
][مٌُصٌٍُِرٍٍِقٌٍُعٌُـ انٍِفٌُكًٍِتًٍُِ قٍِرٍِاطًًيسًٍُِهًُ][
][مٌُصٌٍُِرٍٍِقٌٍُعٌُـ انٍِفٌُكًٍِتًٍُِ قٍِرٍِاطًًيسًٍُِهًُ][
avatar

عدد الرسائل : 59
العمر : 38
المزاج : هادئه
تاريخ التسجيل : 27/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الأحد أكتوبر 28, 2007 10:22 pm

بصراحه القصه مرررررررررره حلو تسلم يدك
بس حولت عيوني بس كملي القصه
واختصريها عشاني ترى يعيوني عورتني هههههههههههه
انتي احزاااااااااان والقصه على اسمك
احزاااااااان بس شيقه وكتري من هادي القصص ترني احبها خخخخخخخخخخ
والـلـه يـعـطيك العـافـيـه00000000 monkey
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
شووووقه
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 176
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 11/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الإثنين أكتوبر 29, 2007 7:21 am

الله يعطيك العافيه

وان شاء الله ربنا يقدرنا ونسوى مسلسل ههههههههههههههههه

كملي وبعدين ايش صار Arrow Sleep
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
أحـزاانــ
][مشرفة][
][مشرفة][
avatar

عدد الرسائل : 134
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

مُساهمةموضوع: رد: خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)   الإثنين أكتوبر 29, 2007 10:19 pm

مشيت وييت صوب سالم ويلست احذاه.. وقلت وأنا أهمس لسالم :
شنو السالفة..؟!! شنو اللي مستوي..؟!!

طالعني وهو متغير لون ويهه.. وأشر لي أسكت..

المهم.. طالعت أبوي وقلت : خير يا الغالي..؟!! شنهي السالفة..؟!!

رد علي وهو معصب : قلت لأخوك ما دامت إجازتكم بدت.. شنو رايكم نسافر..؟!! رد علي : مانقدر..

أهنيه أرتحت.. وقلت لأبوي عفوياً : يا شيخ..؟!! خرعتني حسبت السالفة مو جذيه..؟!!

طالعني أبوي وقال : أكيد أنا الغلطان آخر زماني.. آخذ راي واحد أثول مثلك..

ضحك سالم.. وقال: قوله يا محمد..خبره.. أن السفر هالسنة مو ضروري..
خبره..

طالعت أبوي وقلت : يالغالي السفر اللحين ما نقدر عليه بالذات أنا عندي أشغال بعدني ما خلصتها.. بالمرة.. فشلون نسافر.. ونهد اللي ورانا..؟!!

طالعني أبوي وهو يصرخ وقال :

اللي يسمعكم يقول رياييل أعمال حره .. بس خلاص .. برايكم لو ما تبون السفر..خلاص.. نأجلها هالمرة..

رحنا أنا وسالم.. نحب راس الوالد وقال:

بس خلاص.. أنا حبيت أشاوركم لأني الرسول- صلى الله عليه وسلم – أمر بالشورى.. علشان جذيه ناديت سالم.. وزين أنك ييت على الرغم رايك ما فادني..

ضحكنا أنا وسالم ونحن نطالع في بعض..

وعقب منتبه أبوي أننا يالسين نضحك..

ضحك هو بعد وقال :
تصدق يا محمد على الرغم أنك طفس.. بس حياتي بدونك أنت وأخوك هالأثول... وأشر على سالم..
ما تسوى.. عسى ربي يحفظكم..

وظهر من الميلس.. وخلانا .. نتبادل نظرات الأستغراب أنا وسالم وقلت:

تصدق.. لو ما شفته بعيوني .. وما سمعت هالكلام يظهر منه..
كنت بقول أني أحلم..؟!! شنو هالانقلاب المفاجئ..؟!!

وتميت أعد على أصابع إيديني..
اليوم مو رمضان..
ولا عيد الفطر..
ولا عيد الأضحى..
ولا عيد الأم..
ولا عيد ميلادنا..
ولا عيد الفلاحين..


رد علي سالم عقب منفطس من الضحك : تصدق أنا متأكد أن أبوي يفكر بأخوه.. لأنه قال الكلام اللي بقلبه .. بس أثاري أبوي رقيق..

ضحكت ضحكة وحركت كتفه بإيدي وقلت : أسمع اللحين بسير بيت عمي بتسير ولا لأ..؟!!

رد الدم بويهه وقال : أكيـــد هذا ما يحتايله كلام يالطفس.. يالله خلنا نسير..

سرنا غرفنا وتجهزنا .. ويوم كنا ظاهرين.. سرت صوب ما أصف سيارتي


ولحقني سالم.. ويوم شفته يـبطل الباب اللي حذاي قلتله:
هي.. هي.. على وين ساير..؟!!

طالعني سالم وهو يعدل جلسته احذاي وقال: بسير وياك..؟!!يعني وين بسير..؟!!

طالعته وقلت وأنا أأشر بأصبعي : أطلع برع.. أنا ما بسير بيت عمي وبس..عندي مشاوير ثانية..
سير بسيارتك.. واسبقني وعقبها بلحقك هناك..
طالعني سالم وقال: أحسن..

تحرك الحبيب وهو شايل معاه أكياس..
وركب سيارته.. وراح متوجه لبيت عمي...

أما أنا تعرفون وين سرت قبل..؟!!

وشنهو المشوار المهم..؟!!

**********************************************

أيوه.. خطت الغريب..
عدلت الأكياس اللي ورى ويبتها احذاي.. طبعاً هذي اهي الأغراض اللي طلبها مني الغريب أني أشتريها..

وتوجهت لأحد البيوت اللي قريب من بيت عمي وسألت على بيت للإيجار..

طبعاً عقب ماخبرني الغريب أنه شاف بيوت فاضية من ذاك الصوب..

بعد ما دورت ودورت أخيراً لقيت بيت برح وحلو ويفصل عن بيت عمي بس حارتين.. والحمد لله..

أتفقت مع راعيه.. واستأجرت هالبيت منه وعطاني المفاتيح.. وبعد ما استلمت منه البيت..

سمعت صوت الأذان.. توجهت للمسيد وصليت.. وعقب ما خلصت..

رحت البنك.. وسحبت مبلغ كبير من اللي كنت حاطنه لوقت الضيق..

ورحت للأماكن اللي يبيعوا فيها الأثاث وأخترت أثاث كامل للبيت..
واتفقت مع شركة.. أنها تصبغ وتسوي ديكور لهالبيت..
من باجر..

ورحت.. لشركة ثانية تجهز الستاير على أحسن الأنواع.. المهم خلصت كل ترتيباتي لهالبيت..
وأن الأجراءات بتبدأ من صباح باجر..

ويوم خلصت كل شي.. توجهت لبيت عمي وكانت صلاة العشاء بعدها بتقوم.. فرحت للمسيد وصليت..


واتجهت صوب الميلس.. ودشيت وأنا شايل معاي أكياس.. وفواكه وبعض الشغلات لبيت عمي..

وأول ما دشيت.. سلمت على عمي ويوم طالع هالأغراض قال:
شنو هذا يامحمد..؟!!

طالعته وأوني عاد أرمس بذرابة وقلت : كل هذا من خير الله يا عم .. هالمقسوم إلكم..


وعقب ما شكرني ومدحني مثل العادة..حملنا الأغراض للبيت وداخل المطبخ.. ويوم شفت نورة سلمت عليها وعطيتها كيس وقلت:
أعذريني على القصور..

طالعتني وهي مستحية : مشكور يا محمد ليش كلفت على عمرك..؟!!

رديت وأنا أتمصخر : مو مشكلة تراج أختي الثانية.. ويوم طالعة عمي علشان أقوله صح كلامي..؟!! لقيت لون ويهه تغير.. وقال:
يالله علشان ندش.. صوب الرياييل..

المهم مشينا صوب الميلس.. ودشينا..وسلمت على عمي علي.. وعلى أخوي سالم.. ويلست شوي.. وبعدها مديت إيدي على الأكياس.. وخذيت كيس وعطيته عمي علي.. وقلت :

تفضل يا تاج راسي.. هذا الكيس لك..

طالعني.. وتعرفوا نظرة المتفاجئ..؟!! كان جذيه يناظرني وعقب سكوته قال:
لي أنا..؟!!

طالعته وقلت : هيه يا عمي خذه تراه لك.. وأسمحلي على القصور..

مد وأخذ الكيس عقب ما طلع روحي علشان يقبل به.. وقال والدموع تلمع بعينه: الله يعوضك خير يالطيب..

والله لو أخبركم.. أني حسيت دعوة عمي علي لي.. فتحت أبواب بحياتي أنا كنت غافل عنها.. طالعته وقلت وأنا ابتسم :

هيه يا عمي.. كثر من الدعاء.. تراني هذا اللي أحتايه..
ابتسم وهو ماسك الكيس.. مثل اللي يقول .. معقول.. حد يابلي شي..؟!!

ولفيت بويهي صوب عمي سالم وقلت :
أما أنت يابو.. نورة البنورة.. خذ هالكيس اللي أطلب من الله يعجبك..؟!! ومديت إيدي وعطيته..

وأخذ مني هالكيس وقال: والله لو كان عندي ولد ماكان عاملني شرات ماتعاملوني.. أنت وأخوك..

طبعاً اللي قطع هالكلام الحلو.. كان أخوي سالم وهو يقول:
عمي علي.. هذا الكيس لك.. وأنت يا عم سالم.. هذا لك..

ووقف وعطى كل واحد منهم مقسومه.. ورد ييلس مكانه.. طبعاً تم عمي علي.. يشكر بسالم وقال:
والله ما كنت أتمنى أني أكلف عليكم.. بس الله يجازيكم ما يجازي به عباده المسلمين..

رد عليه سالم وقال :
ياعمي.. ترانا عيالك.. حتى ولو رد أبنك من السفر.. بعدنا عيالك.. تراني من اللحين أحذرك..؟!! لا تسوي مثل المثل اللي يقول: من لقى أحبابه نسى أصحابه..؟!!

ولف سالم ويهه صوب عمي سالم وأخذوا يضحكون ويضحكون.. أما أنا طالعت على عمي علي.. اللي ذرفت عيونه دموع وقال:
مرد المقفي يلفي.. ياسالم.. مرده..وأنا عمك..

ويوم أنتبهوا على عمي أن عيونه يالسه تفضفض على الحريجة اللي ابها يسكن القلب..

قال سالم وهو يعتذر : أنا آسف يا عمي.. بس والله ما كان قصدي أكدرك.. بس..

طالعه عمي علي وهو يأشر بدينه لا ماعليك..

حبيت أرطب الجو أو بالأصح أنقذ الموقف اللي انجرح فيه عمي علي وقلت لأخوي سالم : ونورة البنورة.. ما يبتلها شي..؟!!

طالعني وهو يقول بعيونه.. ما كان قصدي أكدره..

وقمزت له بعيوني رد على كلامي فجاوبني وقال : لا يبتلها شي تحبه.. بس عقب بعطيها يوم بنسير عالبيت..

طالعه عمي سالم وقال : أشكرك على ذوقك يا سالم..بس.. ماعندي غير أقول الله لا يحرمني منكم ياعيالي..

سرقت النظر بإتجاه عمي علي.. ولقيته يمسح هالدموع محاول أنه يوقفهن..

عقب شوي.. طقت نورة الباب .. وظهر لها عمي سالم وعقب شوي قال:
تفضلوا وياي على الغرفة الثانية العشا ياهز..

وقفنا كلنا رباعه.. ومشيت صوب عمي علي وحاوطه بذراعي وقلت : كل واحد يمشي مع عمه ..

ضحكوا وهم يمشوا صوب الغرفة اللي محطوط فيها العشا وغسلنا إيدينا وقدمنا وتعشينا من أطيب الطبخات اللي أطبختها نورة.. البنورة..

وأول ما خلصنا الأكل وردينا الميلس.. أخذ عمي سالم وعمي علي.. يتكلمون عن زمان مقارنينه باللحين.. وطبعاً أنا وسالم ندافع عن هالجيل.. وأما أعمامي.. تموا يتمدحوا عن زمانهم..

والوقت أخذ يسرق أحلى لحظات أتمنى أنها تعود.. آآآآه لو تعود.. وبتشوفوا معاي.. عقب ليش أتمناها تعود..؟!!

أستودعناهم وتوجهنا للبيت أنا وسالم.. وأول ما وصلنا.. إلا اتجهت غرفتي بدون ماطالع سالم ..

**********************************************

(( سالم يتكلم ))

تشريت لنورة عطور رومنسية.. وكم قطعة من الحرير الخالص.. وتشريت لها البخور اللي يحبه القلب.. وخاتمين من ذهب وساعة نسائية..

أما عمي علي.. أشتريت له كم قحفيه وكم غتره وكم عقال.. واتشريت له ساعة للرياييل من النوع الزين.. وأن شاء الله تعيـبه..

أما عمي سالم.. تراه أبو الغالية.. أتشريت له ساعة.. وقلم ذهبي مع نعول من النوع الراهي واللي أن شاء الله يكون محط إعجابه.. وتشريت له هم بعد عطور..

مرت الساعات والساعات وتأخر محمد ، ويالله يالله إلين ما وصل لبيت عمي سالم.. عطينا الكل هداياهم.. ماعدى هديتي لنورة..

نورة يالغالية صدق أنج.. الغالية واللي مستحيل أفرط إبها لو شنو ما صار..


ويوم كنا بنسير طلبت من عمي ينادي نورة للباب الثاني علشان أعطيها الكيس.. وسار ناداها.. ولأول مرة.. أكون أنا ونورة واقفين بعيد عن بعض بس بروحنا..

وأول ما شفتها يت صوبي .. طالعت الأرض.. وأنا أتكلم :
نورة أشلونج..؟!!

سمعت صوتها اللي أشبه بالنسيم البارد على قلبي : الحمد لله على الصحة والعافية يا ولد عمي.. بس أنت أشلونك..؟!! أن شاء الله مرتاح..؟!!

جاوبتها وأنا عيوني على الأرض : لا الحمد لله.. مادمتي.. أقصد مادمتوا كلكم بخير أنا بخير..

وشوي عقب سكوت مر لفترة ثانيتين قالت :
أنزين سالم.. آمر.. ليش طلبتني..؟!!

يوم قالت هالكلمة.. أنا فكرتها تقصد شي ثاني.. رفعت راسي.. وكبرت عيوني وأحمر ويهي وقلت :
أنـــ......نـــا طلبـــ..بتج..؟!!

طالعتني وهي مستحية : هيه مو أنت قلت لأبوي.. سير أزقر نورة للباب الثاني أبيها..؟!!

ردت الروح لجسمي حزتها وقلت بصوت عالي : هيه أشوه.. على بالي..؟!! وسكت..

على بالك شنو يا سالم..؟!!

لا سلامتج.. بس حبيت أعطيج هالكيس.. وأن شاء الله ذوقي يعجبج يالغالية..؟!!

ومديت إيدي لها.. ترددت تاخذ الكيس.. فقلت لها :
لا ترديني.. والله نقيـتـلج كل شي على ذوقي.. يهون عليج أتعبي يسير على الفاضي..؟!!

ابتسمت ومدت إيدها وقالت : أرد العالم ولا أردك يابن عمي.. وخذت الهدية وطالعتني وقالت : سالم..؟!!

رديت عليها كأني مو مصدق أنها تزقر أسمي..!!!
آآآمري

ما يامر عليك عدو.. بس خذ مني هالشي.. أنا أتمنى ينال إعجابك.. بس أهو شي بسيط..مادري.. يمكن..؟!!

وأول ما مديت إيدي لها مقاطع كلمتها وقلتلها : وينه.. أكيد بيعجبني.. أن شاء الله.. يسد أنه منج..

وأول ماحطته بإيدي.. راحت بسرعة وبدون ماتقول مع السلامة..
بس يا زينج أنتي وهالشيلة اللي أحسها.. تكمل من جمالج.. يالطيبة..

ظهرت من هالباب وتوجهت للمكان اللي صاف به سيارتي

وأول ما كنت بركب السيارة.. لفت أنتباهي عمي علي وهو يطالعني ويقول:
في رعاية الرحمن.. ياعيالي..

ركبت وأنا أأشر بإيدي مع السلامة.. لكن عقلي.. تم يروح ويجي..
ليش أنا جذيه..؟!! ليش كدرت بمزاجه..؟!!

حشى هذا وولده مسافر سوى جذيه.. عيل لو كان ميت شنو موقفه..؟!!
استغفر الله.. أحسن أكمل هالدرب..وأنا ساكت

المهم مشيت بسيارتي ومحمد بسيارته إلين ما وصلنا للبيت..

بس يوم وصلنا حسيت محمد مو على بعضه.. حسيته.. يمشي جسد بلا روح يوم دش غرفته..

كنت أطالعه.. وأنا كان ألف سؤال وسؤال عن هالشايب..في راسي..
لكن محمد كان أسرع من هالسؤال علشان ينطرح..

دش غرفته.. وسمعت صوت مفتاحه يوم يتبند..

فتجهت لغرفتي وأنا شايل اللي بصدري.. معاي.. علشان أكمل فيه هاليوم..

**********************************************

(( نورة تتكلم ))

يوم عرفت أن عيال عمي بيون عندنا.. أستانست.. وسرت ويهزت الأكل والقهوة والشاي.. والعصير والمقبلات.. والعشا بديت به..

طبعاً قبل لا يوصلوا البيت.. رحت ولبست لباس واسع فضفاض.. ولبست هالشلة..

ويوم دشوا.. بديت أقدم كل مرة شي..
محمد.. أهو الوحيد اللي تأخر يوم يا البيت.. الكل توالفوا الساعة 5 ونص أو عقبه بشوي.. بس إلا محمد.. يا عقب صلاة العشاء..

بس يوم دش بهالأغراض.. حسيته مكلف على عمره.. بس تفاجئة يوم عطاني الكيس.. جدام أبوي وقال: يانورة البنورة..

بس معقول.. يكون.. يعرف أني أحب سالم..؟‍!! أكيد يعرف.. ولا ليش قال وهو يطالع بأبوي: أنتي مثل أختي..؟!!

أكيد أبوي تضايق ولا ليش.. تغير لون ويهه..؟!!

بس أحسن يظهر منه ولا مني.. بالذات شنو ممكن أقول :
أبي سالم..؟!!

حشى بنات القبايل مايرمسون جذيه ويخطبون لأعمارهم.. المهم خير أن شاء الله..

عقب ماقدمت لهم العشا.. وتعشوا وكانوا بيسيروا.. أستغربت من أبوي يوم دش عندي وقال:

نورة ولد عمج سالم يريدج بس صوب الباب اللي بالجهة الثانية..
سيري وأنا أبوج..

وسار عقبها أبوي للميلس.. أما أنا

توجهت لعند سالم.. وأنا ماسكة شي بسيط بإيدي سويته لسالم.. قلت متى مالقيته بروحه بعطيه إياها..


ويوم أقتربت لقيته يطالع على الأرض وسلم علي..


أخذت الكيس.. عقب تردد لكن.. الله لا يحرمني منه أن شاء الله..

والله استانست بكيسه أكثر من كيس محمد..

بس يوم عطيته اللي بإيدي وسرت..المطبخ أغسل هالمواعيين.. بدى فكري يروح ويجي..


بس على وين راح فكره يوم قلت : أنت.. طلبتني..؟!!


لا يكون استحى لأنه...؟!! يعني...؟!!
ظن أني أقصد الزواج... لايكون..؟!!
يالفضيحة.. آخر زمن..؟!! يا ويلي..!!

وسحبت إيدي علشان أحطها على فمي.. بدون منتبه على المواعين اللي كنت أغسلها..
أنكسر كم صحن.. على الأرض..أما أنا..يوم حطيت إيدي على فمي..
رسمت رسمة على ويهي بالصابون وأنا مادري..!!

بس أنتبهت على صوت أبوي يوم قال:
خير أن شاء الله.. أستوالج شي..؟!!

درت براسي صوبه وطالعته.. وأنا ويهي أحمر : لامافي..شي..

أخذ أبوي يمشي نظراتــه بالمواعين المكسورة على الأرض وقال : أنكسر الشر يا بنتي.. مو مشكلة فداج.. خلي عنج المواعين وعقب شوي بدش وياج وبساعدج..

رديت عليه : لا يا يبه.. ما يحتاي.. بس.. سير عند ضيفنا.. وأنا اللحين بلم اللي أنكسر..

وقبل لا يظهر طالعني وقال: بس قبل لا تلمي اللي انكسر..أمسحي هالرسمة اللي راسمتها بويهج بالصابون..وأنتبهي لا تجرحي نفسج

طبعاً سار وهو يضحك.. أما أنا.. كان نار بقلبي على الحركة اللي سويتها..


ما صدقت خلصت اللي بديني.. توجهت لغرفتي.. وبطلت الكيس اللي عطاني إياه سالم..
فديت اللي يابلي هالهدية الزينة..

وكملت يومي هذا وأنا أفكر.. وأفكر.. وأطالع بهالهدية الحلوة..
بس..

ممكن هديتي البسيطة.. تعجبه..؟!!

لميت الأغراض.. وغيرت ملابسي.. وفريت جسمي على الشبرية
يمكن أرقد على هالتعب اللي صار فيني..

**********************************************

(( العم علي ))

بعد ماساروا سالم ومحمد بيتهم.. تميت يالس أسولف ويا سالم العود..
وبعدها شوي.. تركني علشان أرقد وأرتاح..

أكيد بتسألون.. شنو حالتي عقب اللي قاله سالم أخو محمد..؟!!

آآآه.. أشلون ممكن تكون حالتي..؟!!

أب.. ولده قاطه في دار المسنين لمدة 35 سنة ويوم ظهر علشان يتأكد عن أحواله..؟!! يلاقيه بعد مجهود..
انسان ما قاصرنه شي والحمد لله.. بس بدال ما ياخذني بالأحضان..؟!!

أخذ يروغني من شركته..

معقول.. الواحد منا ما يصدق عياله يكبرون علشان يساعدوه أنه يكمل مشوار هالحياة..

لكن النكران كان آخر شي الواحد يتوقعه من عياله اللي هم من صلبه..

بس.. الشكوى لغير الله مذلة..


توجهت لفراشي.. اللي مفروش على الأرض.. ويلست عليه ومسكت هالساعة علشان أضبطها لصلاة الليل.. ويوم ضبطها.. طالعت هالأكياس اللي عطوني إياها عيالي.. سالم ومحمد..

أكيد بتسألوني بأي كيس ببدأ.. ؟!!

بديت بكيس ولدي سالم.. ويا زين اللي لقيته.. هدية طيبة والله..


أكيد بستغربوا ليش ما بطلت كيس ولدي محمد أول..؟!!

لكن.. الحكمة.. من تأخير كيس محمد.. أني حبيت أمتع عيوني باللي يابه لي قبل مرقد.. علشان تكون آخر شي شفته قبل لرقد..

ويوم بطلت الكيس.. اللي عطاني إياه ولدي محمد..

تفاجئة باللي كان محطوط..!!


لقيت علبة مزينة بالورود الطبيعية..ويوم بطلتها.. فاحت ريحة عطرة بالمرة ولقيت بوسطها..

القرآن الكريم..مزين من الغلاف بالذهب

ويوم رفعت القرآن..

لقيت تحته بس مغطى بأوراق الورد الجوري.. الملون.. كيس خمري من الحرير الخالص.. مشدود من أطرافه مثل الطرابيش..لونه ذهبي


ويوم بطلت هالكيس تعرفون شنو اللي لقيته..؟!!

لقيت مسبحة مصنوعة من الذهب.. ومنحوته على كل حبه من حباتها..
أسماء الله الحسنى..

تفاجئة ابصراحة بهالهدية اللي أنا متأكد أنها كلفته الألوف..

بس ليش يصرف علي.. بمثل هالمبلغ..؟!!

ويوم يـيــت أطالع بالورد اللي منثور داخل العلبة لقيت ظرف شكله وايد ظريف.. ويوم بطلته.. لقيته مكتوب.. بورقة صغيرة..

أن شاء الله تعيـبك.. هالهدية المتواضعة..

ابنك..
محمد حسن..

ولقيت بيزات تقريباً ألفين ..


أخذت هالبيزات ورديتها داخل الظرف ويالرسالة الصغيرة..وبستها

ومسكت هالمسبحة وحطيتها تحت مخدتي..

وأخذت القرآن اللي كانت كل صفحة من صفحاته متعطرة بأحلى أنواع العطور..
وأخذت أقرأ ما تيسر لي من القرآن..

إلين ما حسيت بالرقاد.. رديت القرآن داخل العلبة.. ورقدت لنص الليل وعقبها نشيت على صوت المنبه ورحت أتوضأ وعقبها صليت وأخذت أدعي لمدة طويلة وعقبها قريت القرآن حتى صلاة الفير..

وبعد.. صلاة الفير.. رقدت لين صباح هاليوم..

**********************************************
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
خذني على قد عقلي ( قصه رووعه)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 3انتقل الى الصفحة : 1, 2, 3  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
RoOsnAm & JATAL :: .O.o المنتديات الأدبية o.O. :: منتدى القصص والروايات-
انتقل الى: